وصفه بالشخص “السيء أو المريض” .. ترامب يتهم أوباما بالتجسس على محادثاته قبل فوزه ويهدد بمقاضاته

  • 4 مارس، 2017
وصفه بالشخص “السيء أو المريض” .. ترامب يتهم أوباما بالتجسس على محادثاته قبل فوزه ويهدد بمقاضاته

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم السبت، إن باراك أوباما قام بالتجسس على محادثاته الهاتفية قبل إعلان فوزه بانتخابات الرئاسة، وذلك في سلسلة تغريدات له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وقال ترامب: ” شيء فظيع.. اكتشفت للتو أن أوباما تجسس على محادثاتي الهاتفية في برج ترامب قبيل إعلان فوزي في الانتخابات. لم يجدوا شيئاً”.

وتابع “هل من القانوني أن يقوم رئيس مازال في الخدمة بالتجسس على مرشح للرئاسة قبيل الانتخابات؟”.

وأضاف في تغريدة أخرى “سألجأ لمحام جيد وسنتخذ إجراء قانونياً يتعلق بتجسس أوباما على محادثاتي الهاتفية في أكتوبر (تشرين الأول)، قبيل الانتخابات”.

وقال ترامب: “كيف انحدر أوباما إلى هذا القدر ليسجل محادثاتي، خلال عملية انتخابية مقدسة.. شخص سيء أو مريض”.

تأتي تلك التغريدات فيما تواجه الإدارة الجديدة مرة أخرى تساؤلات حول اتصالات فريق حملة ترامب بروسيا قبل تنصيبه.

وكان كشف النقاب عن أن المدعي العام جيف سيشنز، وهو واحد من أقرب أنصار ترامب في الكونغرس، التقى مرتين بالسفير الروسي، قد خيم على أول خطاب لترامب أمام الكونغرس هذا الأسبوع.

ولم يكشف سيشنز على الاطلاق عن تلك اللقاءات، خلال جلسات استماع لمجلس الشيوخ، على الرغم من تساؤلات مباشرة له حول الموضوع.

واستخدم الرئيس خطب مسهبة وعنيفة في تغريداته على موقع تويتر مدافعاً عن سيشنز، قائلاً إن أحد الاجتماعات، تم الترتيب لها من قبل برنامج تعليمي، تديره وزارة الخارجية.

وكان ترامب اتهم معارضيه السياسيين أمس الجمعة، بالنفاق ودعا إلى التحقيق مع زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر لعلاقته مع روسيا، على خلفية الهجوم الذي يتعرض له المدعي العام بسبب عدم الكشف عن اتصالاته مع السفير الروسي.

ونشر ترامب في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، صورة لشومر وهو يتناول حلوى الدونات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وكتب ترامب: “يجب أن نبدأ بإجراء تحقيق فوري في علاقة السيناتور شومر مع روسيا وبوتين.. إنه نفاق تام”.

وفي تغريدة أخرى نشر ترامب صورة لزعيمة الديمقراطيين في مجلس النواب نانسي بيلوسي، على طاولة كبيرة تضم كبار المسؤولين الروس، ودعا إلى التحقيق معها أيضاً.

وكان شومر وبيلوسي تزعما الخميس، دعوات المعارضة الديموقراطية في الكونغرس لاستقالة سيشنز، الذي لم يكشف خلال جلسات استماع في يناير (كانون الثاني) الماضي للمصادقة على تعيينه، عن لقاءاته مع السفير الروسي في واشنطن، سيرغي كيسلياك في عام 2016.

وفرض أوباما عقوبات على روسيا وأمر دبلوماسيين روسا بمغادرة الولايات المتحدة في ديسمبر كانون الأول لضلوع بلادهم في اختراق الشبكات الإلكترونية لمجموعات سياسية خلال انتخابات الرئاسة التي جرت في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني.

واستقال مايكل فلين مستشار ترامب للأمن القومي في فبراير شباط بعدما تكشف أنه ناقش العقوبات الأمريكية على روسيا مع السفير الروسي في الولايات المتحدة قبل تولي ترامب السلطة.

وكان فلين قد وعد مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي بأنه لن يناقش العقوبات الأمريكية مع الروس لكن تفريغات لاتصالات تم اعتراضها وكشفها مسؤولون أمريكيون أظهرت أن الموضوع نوقش في محادثات بينه وبين السفير الروسي.

واستخدم ترامب مرارا حسابه على تويتر لمهاجمة خصومه وقاد لسنوات حملة زعمت أن أوباما لم يولد في الولايات المتحدة. وتراجع فيما بعد عن هذا الزعم.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، رويترز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!