فوز كبير مفاجئ لحزب ميركل في انتخابات ولاية زارلاند .. والحزب الأشتراكي الديمقراطي المنافس لم يكسب من شعبية زعيمه الجديد

  • 26 مارس، 2017
فوز كبير مفاجئ لحزب ميركل في انتخابات ولاية زارلاند .. والحزب الأشتراكي الديمقراطي المنافس لم يكسب من شعبية زعيمه الجديد

حقق الحزب الديمقراطي المسيحي الذي تقوده ميركل فوزاً واضحاً مفاجئاً في ولاية سارلاند، في مطلع عام انتخابي هام، ودافع عن موقعه في صدارة الأحزاب الأكثر شعبية في الولاية.

وزاد الحزب الذي تترأسه أنغريت كرامب كارينباور في الولاية من شعبيته، ووسع الفارق مع ملاحقيه. وبحسب تقديرات قناتي “ايه آر دي” و”زد دي اف” العامتين (الساعة ١٨ بالتوقيت المحلي) لن يستطيع الحزب اليساري المتطرف “لينكه”، و الحزب الأشتراكي الديمقراطي تشكيل تحالف ليصبح حزب ميركل خارج السلطة، رغم ما سُمي “أثر شولتز”، كناية على اكتساب الحزب الأشتراكي الديمقراطي زخماً ونتائج أفضل في استطلاعات الرأي مؤخراً مع انتخاب مارتن شولتز رئيساً له، ومرشح لمنافسة ميركل في الانتخابات البرلمانية القادمة في شهر أيلول.

وسيكون من المرجح أن يواصل تحالف الحزب الديمقراطي المسيحي والأشتراكي الديمقراطي الحكم في هذه الولاية.

أما حزب البديل من أجل ألمانيا، اليميني الشعبوي المناهض للهجرة والإسلام، فسيدخل للمرة الأولى للبرلمان، لكنه حقق نتيجة ضعيفة (٥.٩٪) لا تقارن بالنتائج القوية التي حققها في الانتخابات الماضية في بقية الولايات.

وفشل حزب الخضر، والديمقراطي الحر في تحقيق النسبة المطلوبة -وفقاً للتوقعات الحالية- لدخول البرلمان.

وبحسب التوقعات التي نشرتها القناتان (ARD – ZDF ) حصل حزب الحزب الديمقراطي المسيحي (CDU) على نسبة ٤٠ حتى ٤٠.٨٪، أي أكثر ٥٪ من الانتخابات الماضية، في المقابل وصل رصيد الحزب الأشتراكي الديمقراطي (SPD) إلى ٢٩.٥ حتى ٣٠.٤٪.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!