الشرطة الألمانية تعتقل مشتبه به كانت تبحث عنه منذ أيام على نطاق البلاد .. ثم تعثر على جثة جديدة أشار إلى مكانها في مدينة هيرنه

  • 10 مارس، 2017

شهدت قضية مقتل طفل في مدينة هيرنه بولاية شمال الراين فستفاليا تطورات مفاجئة، فبعد أن اعتقلت الشرطة المشتبه به مساء اليوم الخميس، عثرت الشرطة على جثة أخرى في شقة.

وبينت شرطة دورتموند إن المعتقل أشار إلى حريق في مدينة هيرنه، ثم تم العثور على جثة في مكان الحريق.

وأكدت الشرطة أن المعتقل هو “مارسيل هيسه” الذي كانت قد طلبت من المواطنين على نطاق البلاد مساعدتهم على إلقاء القبض عليه منذ أيام، ناشرة صورة له، طالبة من المشافي والصيدليات والأطباء التواصل معها في حال معالجتهم للمشتبه البالغ من العمر ١٩ عاماً. وكانت شرطة دورتموند تعتقد بأنه أصاب يده بجراح وذهب لتلقي العلاج.

وأشار تقرير لصحفية “بيلد”، أنه ذهب إلى مطعم وطلب منهم الاتصال بالشرطة التي تبحث عنه. ويُعتقد أن “مارسيل” قد قتل مساء الاثنين الماضي طفلاً في التاسع من عمره طعناً بالسكين، عُثر على جثته في قبوه.

وكانت الشرطة قد كلفت أعداداً كبيراً من عناصرها بالبحث عنه مستعينة بالمروحيات والكلاب البوليسية، وأعلمت بلدان الجوار عنه، وفتشت مدن وبلدات مجاورة بناء على معلومات وصلتهم من السكان دون أن تنجح في ذلك.

وقيل أن المشتبه “مارسيل” نشر صور والدماء تغطي يده وجثة الطفل إلى جانب ملفات صوتية، ينتظر أن تتحقق منها الشرطة.

(دير تلغراف عن موقع في دي إر، موقع صحيفة بيلد)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph

error: Content is protected !!