ترامب يهدد “الأنذال” الذين يقفون وراء التسريبات للصحافة .. وصحفي يكذبه خلال مؤتمر صحفي حول إدعائه إحراز نصر تاريخي في الانتخابات (فيديو)

  • 17 فبراير، 2017
ترامب يهدد “الأنذال” الذين يقفون وراء التسريبات للصحافة .. وصحفي يكذبه خلال مؤتمر صحفي حول إدعائه إحراز نصر تاريخي في الانتخابات (فيديو)

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس ب “القبض” على من يقف وراء التسريبات للصحافة، بعد الكشف عن اتصالات متكررة العام الماضي بين فريق حملته والاستخبارات الروسية، وعن محادثات بين مستشاره السابق مايكل فلين ودبلوماسي روسي.

وكتب الرئيس الأميركي على تويتر أن “الانذال الذين يقومون بالتسريبات، باتوا أخيرا مكشوفين. سيلقى القبض عليهم”.

وكان الرئيس الجمهوري انتقد التسريبات أمس، واصفا أياها بأنها “أعمال إجرامية”، لكنه لم يتخذ موقفا منها.

وشن ترامب هجوماً كاسحاً على الصحافة التي “أصبح عدم نزاهتها خارجاً عن السيطرة” في مؤتمره الصحفي اليوم الخميس متهماً إياها بنشر الأخبار الكاذبة عن إدارته، وخاصة فيما يتعلق بعلاقتها بروسيا.

قال إن “التسريبات صحيحة لكن الأخبار كاذبة” (!) حول تواصل مسؤوليه مع روسيا خلال الحملة الانتخابية.

وقال إنه يريد صحافة نزيهة، مخاطباً الصحفيين بأن الناس لم يعودوا يصدقونكم، وإن عدم تصديقهم لكم قد يكون ذا علاقة به. وأضاف أنه سيكون أكبر أنصار الصحافة في العالم إن كانت مستقيمة وتنقل ما يحدث كما هو، لكنه اشتكى من المقالات السيئة واحدة تلو الأخرى، في “سي ان ان” على سبيل المثال.

ثم أكد أن درجة الفوضى في عمل إدارته هي الصفر، وأنهم يعملون بدقة كالآلة !

حتى أعطاه مراسل صحفي دشاً بارداً، بعد كل هذه الاتهامات، وقال له إنك قلت اليوم إن الفارق الذي كسبت فيه في المجمع الانتخابي كان الأكبر منذ عهد رونالد ريغن، إلا أنه في الحقيقة أوباما حصل على عدد أصوات أكبر (٣٣٢ صوتاً)، حاول ترامب أن يجد مخرجاً فقال أقصد الجمهوريين، فعاجله الصحفي بالقول، جورج بوش الابن (٤٢٦ صوتاً)، وأكمل الصحفي بالقول لماذا يجب على الأمريكيين أن يثقوا بك إذا كنت تتهم المعلومات التي تصلهم بأنها كاذبة، عندما تكون المعلومات التي توفرها (كاذبة).

فرد ترامب أن المعلومة وصلته بهذا الشكل ثم سأل الصحفي ألم يكن النصر الذي حققته كبيراً؟ فرد الصحفي “أنت الرئيس”، فقال ترامب كان ذاك جواباً جيداً

(دير تلغراف عن موقعي بزفيد، سي ان ان، وكالة فرانس برس)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph