بدء محاكمة جندي عراقي سابق في ألمانيا التقط صوراً مع رؤوس مقطوعة لعناصر “داعش” في بلاده

  • 22 فبراير، 2017
بدء محاكمة جندي عراقي سابق في ألمانيا التقط صوراً مع رؤوس مقطوعة لعناصر “داعش” في بلاده

بدأت محكمة في برلين اليوم الأربعاء محاكمة جندي عراقي سابق بتهمة ارتكاب “جريمة حرب” في العراق حيث التقط لنفسه صورا وهو يرفع رأسي مسلحين من تنظيم “داعش” مقطوعين.

والعراقي (28 عاما) الذي عرف عنه القضاء الألماني باسم رامي. ك ، التقط هذه الصور في آذار/مارس 2015 حين كان جنديا في الجيش العراقي، قرب مدينة تكريت الواقعة على بعد 160 كلم شمالي بغداد. وتم تداول الصورة لاحقا عبر الانترنت.

ووصل الجندي السابق إلى ألمانيا في شهر آذار 2015 كلاجئ، وتم توقيفه في آب/اغسطس 2016.

واعترف بالأفعال التي نسبت إليه بحسب الاتهام وقال انه رفع الرأسين المقطوعين بطلب من ضابط في الجيش العراقي.

وبحسب الاتهام فأن الجندي أراد “إهانة” المسلحين الجهاديين وبات مسؤولا عن “جريمة حرب”.

وأكد الجندي خلال التحقيق معه أنه أطاع أوامر رئيسه خشية أن يفقد احترام باقي عناصر الوحدة التي كان يعمل فيها.

وزعم اليوم في المحكمة اليوم الأربعاء إنه لو رفض فعل ذلك، لكانت عقوبته الإعدام.

وقد تصل عقوبة المتهم في حال إدانته إلى السجن حتى سنتين.

(دير تلغراف عن وكالة فرانس برس)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph