الشرطة الألمانية تنفي أن تكون قد قالت كما زعم حزب “البديل لأجل ألمانيا” إن احتمال ارتكاب اللاجئين للجرائم أكبر من الألمان

  • 11 فبراير، 2017
الشرطة الألمانية تنفي أن تكون قد قالت كما زعم حزب “البديل لأجل ألمانيا” إن احتمال ارتكاب اللاجئين للجرائم أكبر من الألمان

انتقدت الشرطة الجنائية الألماني اليوم الجمعة حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي، المناهض للاجئين والمسلمين، على زعمه بأن إحصائيات رسمية تظهر أن احتمال ارتكاب اللاجئين للجرائم أكبر من الألمان، نافية أن تكون قد أفادت بها.

وساق الحزب الذي كسب شعبية من خلال انتقاده لسياسة الهجرة الي تتبعها الحكومة وأصبح الثالث في ترتيب الأحزاب الأكثر شعبية في ألمانيا، أرقاماً أوردتها الشرطة ليزعم أن معدل حدوث الجرائم وسط اللاجئين يعادل ضعف ما يرتكبه الألمان تقريباً.

و قال الشرطة الجنائية الفيدرالية إن إحصائيتها لا تسمح بالخروج بمثل هذه الاستنتاجات لأن عدد اللاجئين لا يمكن مقارنته بعدد السكان ككل.

وأشارت إلى دراسة أخرى كانت قد أصدرتها مخصصة بـ”الجريمة في سياق الهجرة” في العام ٢٠١٥. وأوضحت أن انخفاضاً سُجل في الجرائم التي ارتكبها مهاجرون خلال الأرباع الثلاث الأولى من العام ٢٠١٦.

(دير تلغراف عن وكالة أسوشيتد برس، بيان الشرطة الألمانية،)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph