البيت الأبيض: الاتصال الأخير لأوباما مع زعيم أجنبي كان مع ميركل وزوجها

  • 20 يناير، 2017
البيت الأبيض: الاتصال الأخير لأوباما مع زعيم أجنبي كان مع ميركل وزوجها

أجرى الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته باراك أوباما والسيدة الأولى ميشيل أوباما اتصالاً هاتفياً بالمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وزوجها يواكيم سوير، أمس الخميس، أعربا فيه عن شكرهما للصداقة الشخصية التى ربطتهم معاً.

وقال البيت الأبيض إن اتصال أوباما بميركل هو الأخير له مع زعيم أجنبي وهو يستعد لترك منصبه بعد فترتين رئاسيتين دامتا 8 سنوات.

وعبر أوباما عن شكره لميركل على قيادتها الراسخة، قائلاً إنه كان من المناسب بعد أن عمل الزعيمان معاً لثمان سنوات أن يكون الاتصال الأخير مع ميركل.

من ناحية آخرى، بعث أوباما برسالة إلى الكونغرس اليوم الخميس ألقى فيها باللوم على أعضائه لإخفاقهم في إغلاق معتقل غوانتانامو بكوبا، الذي كان قد تعهد بإغلاقه بعد أيام فقط من توليه منصبه في عام 2009، حيث لا يزال هناك 41 معتقلاً في المنشأة، التي بدأت إدارة الرئيس الأسبق جورج دبليو بوش في تخصيصها لاحتجاز إرهابيين مشتبه بهم في عام 2002 مع تداعيات هجمات 11 سبتمبر (أيلول) 2001 الإرهابية، وبدء الحرب الأمريكية في أفغانستان.

وعلى صعيد آخر أمر أوباما بتخفيف الأحكام عن 330 شخصاً يقضون عقوبات بالسجن بتهم تتعلق بالمخدرات ليرتفع بذلك عدد الذين أمر بتخفيف مدة عقوبتهم إلى 1715 شخصاً، وهو عدد يزيد على ما أصدره 12 من الرؤساء السابقين مجتمعين.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph