البرلمان الدنماركي يوافق على إرسال قوات خاصة لسوريا لمحاربة “داعش”

  • 20 يناير، 2017
البرلمان الدنماركي يوافق على إرسال قوات خاصة لسوريا لمحاربة “داعش”

 قالت الحكومة الدنماركية اليوم الجمعة إنها سترسل ما يصل إلى 60 من أفراد القوات الخاصة لمحاربة تنظيم “داعش” في سوريا.

والدنمارك عضو في حلف شمال الأطلسي وهي أيضا جزء من العملية التي تقودها الولايات المتحدة ضد “داعش” ولها بالفعل قوات برية تعمل في العراق.

وقال وزير الخارجية أندرس سامويلسن “بناء على طلب من التحالف قررت الحكومة توسيع نطاق مهام قواتنا الخاصة في العراق وسوريا.”

ووافقت الدنمارك في أبريل نيسان الماضي على إرسال جنود بينهم أفراد من القوات الخاصة إلى المنطقة. وتعمل هذه القوات من قاعدة الأسد الجوية في العراق.

وفشلت الحكومة الدنماركية آنذاك في الحصول على موافقة سياسية على عمل قواتها داخل سوريا لكن البرلمان وافق اليوم الجمعة على نشر 60 من أفراد القوات الخاصة هناك.

وقال سامويلسن “أنا سعيد لأن أغلبية في البرلمان أيدت ذلك” مضيفة أن الجنود الدنماركيين سيعملون في المنطقة الحدودية مع العراق.

وإلى جانب ذلك قالت الدنمارك إنها ستسمح لفرقاطة بالعمل بشكل مشترك مع حاملة طائرات أمريكية من فبراير شباط وحتى مايو أيار.

(دير تلغراف عن وكالة رويترز)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph