زعيم حزب الخضر الألماني التركي الأصل: تعرضت للتهديد والشتائم من سائقي أجرة أتراك بسبب قرار إبادة الأرمن في البرلمان

  • 25 يناير، 2017
زعيم حزب الخضر الألماني التركي الأصل: تعرضت للتهديد والشتائم من سائقي أجرة أتراك بسبب قرار إبادة الأرمن في البرلمان

ذكرت تقارير صحافية في ألمانيا أن زعيم حزب الخضر جيم أوزديمير كشف عن تعرضه مرارا لسلوك عدائي وتهديدات من قبل سائقي سيارات أجرة ينحدرون من أصول تركية.

وقالت صحيفة “برلينر تسايتونغ” الألمانية إن أوزديمير التركي الأصل توجه لهذا السبب بخطاب إلى نقابة سائقي سيارات الأجرة في العاصمة الألمانية برلين.

وذكر أوزديمير أن من بين الأسباب التي أدت إلى تعرضه لهذا السلوك من قبل السائقين القوميين، هو تأييده لقرار البرلمان الألماني “بوندستاغ” باعتبار ما حدث للأرمن إبان فترة الامبراطورية العثمانية “إبادة جماعية”.

ونقلت الصحيفة من خطاب أوزديمير قوله إن “ما أقلقني بالدرجة الأولى هو أن الأمر لا يتعلق بي وحدي بل بنواب آخرين، سواء من أصول تركية أو من غيرها أو بصحفيين مثل كان دوندار”.

وتابع: “لا أرى مشكلة على الإطلاق في التعبير عن الرأي، لكن لابد من أن تخلو من التهديدات والشتائم والعدوانية”.

من جانبه أعرب ليستسك نادولوسكي رئيس نقابة سائقي الأجرة عن أسفه لمثل هذه الحوادث، حسبما ذكر تقرير الصحيفة.

وأوضح نادولوسكي أنه بين سائقي سيارات الأجرة في العاصمة، هناك العديد من المهاجرين، بينهم الكثير من الأتراك، “والزملاء الأتراك دائما ما يكونوا عاطفيين للغاية”.

وأشار إلى أنه يعتزم الحديث مع أوزديمير حول المشكلة، وأعرب عن تأييده لوضع كاميرات في سيارات الأجرة، وسيكون ذلك في مصلحة السائق والراكب، فلابد من التعرف لاحقا على ما وقع بالفعل.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph