ضاع في الترجمة .. طالب لجوء سوري يثير الذعر خلال شجاره مع ركاب حافلة إيطاليين لصياحه “يا الله سيقتلونني”

  • 13 يناير، 2017
ضاع في الترجمة .. طالب لجوء سوري يثير الذعر خلال شجاره مع ركاب حافلة إيطاليين لصياحه “يا الله سيقتلونني”

اكتسبت مشاجرة بين طالب لجوء سوري في ألمانيا وسياح إيطاليين أبعاداً أكبر عما هي بالفعل فيما يبدو نظراً لإطلاق المتهم بطعن رجل، صرخة إستغاثة معتادة في البلدان العربية، لكنها أصبحت مرتبطة بالهجمات ذات الطابع الإسلاموي.

وقالت صحيفة “بيلد” على موقعها أن “عمر أ”، البالغ من العمر ٢٠ عاماً، كان جالساً في باص متوجه لمدينة ميلان الإيطالية، يشاهد “فيديو عنيف إسلاموي”، قبل أن يلكم مسافرين ويجرح بمشرط وجه ثالث وهو يصيح “الله”، بحسب ما ورد في الدعوى المقامة ضده.

لكن “عمر” رفض في الجلسة التي أقيمت يوم الثلاثاء الماضي هذه الرواية، وقال إن الفيديو لم يكن سوى أغنية “هيب هوب”، وإنه صاح “الله” طالباً المساعدة.

وذكرت الصحيفة أن الحادثة وقعت في الحادي والعشرين من شهر ديسمبر العام ٢٠١٥، على الطريق السريع “أ ١٠” قرب بلدة ميشندورف شرق البلاد، في حافلة كانت مليئة بالركاب الإيطاليين المتوجهين لبلادهم لقضاء عطلة عيد الميلاد، فيما كان عمر في طريقه لمدينة لايبتزغ، لأنه كان يشعر بالوحدة في برلين، مشتاقاً لوالديه، الذين كانا بعيدين عنه.

ونقلت عن المدعية العامة اتهامها لعمر بأنه قام بعد فترة ليست بالطويلة من انطلاق الرحلة بلكم رجل نائم بشدة دون سبب.

لكن عمر رد بالقول إنه الرجل لم يكن نائماً بل يتحدث على الهاتف، الأمر الذي أزعجه، وعندما هز ظهر الكرسي، شهد الوضع تصعيداً، وبدأ شجار بالأيدي، أشترك فيه الجالس إلى جانبه،، فدافع عن نفسه بضربة أخرى، فأنضم مسافر أخر للشجار،

وبين الشاب السوري إنه لم يكن يفهم شيئاً، وأصابه الذعر، فصاح “(يا) الله سيقتلونني”، وتلقف المشرط من حقيبة ظهره، و أنه علم لاحقاً أين قد أصاب الرجل.

وكان الرجل الإيطالي البالغ من العمر ٥٤ عاماً، قد تعرض لجرح غائر فوق وجنته اليمنى، وتمت معالجته في المشفى، وقامت الشرطة باعتقال عمر في استراحة للركاب بعد أن أخبرهم السائق بالأمر.

وزعم “عمر” أنه كان مخموراً ومتعاطياً للمخدرات حينها، وأنه يريد الاعتذار من الضحايا وعائلته وأيضاً من سائقي الحافلة والركاب البالغ عددهم ٦٥ الذين أصيبوا حينها بالخوف.

(دير تلغراف عن “بيلد أونلاين”، الصورة تعبيرية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph