بعد أن أنكر مشاركتها فيها مسبقاً .. اتهام ألماني بالضلوع في إعدامات نفذها “داعش” في مدينة تدمر السورية

  • 4 يناير، 2017
بعد أن أنكر مشاركتها فيها مسبقاً .. اتهام ألماني بالضلوع في إعدامات نفذها “داعش” في مدينة تدمر السورية

وجه كبير ممثلي الادعاء في ألمانيا اتهاما لشاب ألماني بالقتل والانتماء لجماعة إرهابية وارتكاب جرائم حرب لدوره في إعدام ستة محتجزين على يد مقاتلي تنظيم “داعش” في سوريا عام 2015.

ويحتجز الألماني (28 عاما) -ويدعى في أوراق المحكمة هاري إس.- منذ عودته إلى ألمانيا في يوليو تموز 2015.

وقالت متحدثة باسم مكتب المدعي الاتحادي بمدينة كارلسروهه يوم الثلاثاء إن الشاب سافر إلى سوريا مطلع عام 2015 للانضمام إلى “داعش”.

وأضافت في بيان “في منتصف يونيو حزيران 2015 قتل أعضاء في داعش ستة محتجزين بالرصاص في سوق بمدينة تدمر السورية. نقل المتهم الذي كان مسلحا بمسدس أحد المحتجزين بنفسه إلى مكان الإعدام ومنع آخرين من الهرب.”

وفي العام الماضي حكم على المتهم بالسجن ثلاث سنوات بعد أن أدانته محكمة إقليمية بالانتماء لتنظيم إرهابي أجنبي وانتهاك قوانين أسلحة الحرب.

وكان “هاري س” قد أنكر سابقاً مشاركته بشكل مباشر في عمليات القتل، معترفاً فقط بأنه كان موجوداً هناك لأغراض دعائية، حيث كان يحمل علماً للتنظيم. وكانت قناة “تزي دي إف” الألمانية وصحيفة واشنطن بوست الأمريكية قد حصلتا على فيديو جديد في شهر أكتوبر الماضي، يظهر “هاري س” وهو يخرج سلاحاً من محفظة في كتفه ويلقمها ويصوب.

وغادر ما يقدر بنحو 820 شخصا ألمانيا للقتال إلى جانب المتشددين في سوريا وغيرها من مناطق الصراع بالشرق الأوسط.

(دير تلغراف عن وكالة رويترز، تلفزيون “إر تي إل”)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph