راموس صاحبة الرأسية الذي انقذت الريال من الخسارة أمام برشلونة في الكلاسيكو يعتبر النتيجة غير عادلة (فيديو)

  • 3 ديسمبر، 2016
راموس صاحبة الرأسية الذي انقذت الريال من الخسارة أمام برشلونة في الكلاسيكو يعتبر النتيجة غير عادلة (فيديو)

أثبت سيرجيو راموس مجددا أنه بطل اللحظات الأخيرة في ريال مدريد بعدما سجل برأسه هدفا في الوقت القاتل لينتزع التعادل 1-1 أمام مضيفه وغريمه التقليدي برشلونة حامل لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم في استاد كامب نو يوم السبت.

وحافظ ريال بذلك على الصدارة بفارق ست نقاط عن ملاحقه برشلونة.

وكان فريق المدرب زين الدين زيدان في طريقه لخسارة رقمه القياسي بعدم الخسارة في 32 مباراة متتالية بجميع المسابقات عندما وضع لويس سواريز برشلونة في المقدمة من ضربة رأس تابع بها ركلة حرة من نيمار في الدقيقة 53 ليكسر حالة الجمود في القمة.

وبعدها سدد نيمار كرة خطيرة فوق العارضة كما أخفق ليونيل ميسي وأندريس انيستا في التسجيل من مسافات قريبة.

لكن راموس انتزع نقطة قد تكون حاسمة في السباق نحو اللقب بعدما سدد ضربة رأس قوية اثر ركلة حرة نفذها لوكا مودريتش تماما كما فعل أمام أتليتيكو مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا 2014.

وأشار راموس إلى أنه على الرغم من تمكن ريال مدريد من الحفاظ على فارق النقاط الست، إلا أن المشوار نحو اللقب لا يزال طويلاً.

وتابع متحدثاً عن أحقية فريقه بالفوز: “أعتقد أنه كان من الضروري أن نواصل حصد النقاط. الفريق قام بعمل جيد وصعب. النتيجة ليست عادلة على الإطلاق وفي النهاية تعادلنا عقب عرضية من مودريتش على سبيل التغيير لنسجل هدفاً جيداً”.

واعتبر قائد الريال أن المباراة كانت تنافسية بين الفريقين حيث رغب كل منهما في تحقيق الاستحواذ على الكرة منذ الدقيقة الأولى.

وأكمل راموس: “في البداية لاحت لنا فرصا أكثر وغابت عنا الفاعلية ولكن الاجتهاد دائما ما يأتي مصحوبا بالنتائج. نقطة أفضل من لا شيء. علينا مواصلة حصد النقاط وابقاء الفارق”.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الأسبانية، رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph