مصدر قضائي فرنسي يؤكد ظهور المشتبه به في هجوم برلين في ليون أثناء هروبه .. ودفن الضحية الإيطالية في بلادها بحضور الرئيس

  • 27 ديسمبر، 2016
مصدر قضائي فرنسي يؤكد ظهور المشتبه به في هجوم برلين في ليون أثناء هروبه .. ودفن الضحية الإيطالية في بلادها بحضور الرئيس

قال مصدر قضائي فرنسي يوم الاثنين إن المشتبه به التونسي في هجوم الشاحنة الذي أودى بحياة 12 شخصا في سوق لعيد الميلاد في برلين الأسبوع الماضي مر على ما يبدو بمدينة ليون الفرنسية لدى فراره إلى إيطاليا.

وقال المصدر إن لقطات لكاميرات مراقبة أظهرت أنيس العامري في محطة قطارات ليون بار ديو يوم الخميس ويعتقد مسؤولون أنه اشترى من المحطة تذكرة إلى شامبيري بين ليون والحدود الإيطالية.

وعثر مع العامري على بطاقات قطار للتوجه من ليون إلى شامبيري إلى ميلانو عبر تورينو دفع ثمنها نقدا، لكن وزير الداخلية الفرنسي برونو لورو دعا إلى “أكبر قدر من الحذر” في التعامل مع هذا الموضوع وانتظار نتائج التحقيق.

وقال مصدر قريب من التحقيق “تم رصد شخص تنطبق عليه مواصفات القاتل بعد ظهر الخميس 22 كانون الأول/ديسمبر على رصيف المحطة وهو يرتدي قبعة ويحمل حقيبة ظهر”، مؤكدا بذلك معلومات تداولتها الصحافة.

وأضاف “انه يظهر وحيدا في هذه المشاهد”، موضحا أن التحقيق يتواصل لتحديد كيفية مغادرة العامري للعاصمة الألمانية متوجها إلى فرنسا ومنها إلى إيطاليا.

ويؤكد المحققون قناعتهم بأن العامري الذي جاء لألمانيا عام 2015، هو مرتكب الهجوم الذي تم بشاحنة مسروقة.

وقتل العامري بالرصاص قرب ميلانو في إيطاليا في الساعات الأولى من صباح الجمعة بعدما أشهر مسدسا في وجه رجال الشرطة الذين طالبوه بإبراز أوراق هويته وأطلق النار مصيباً أحدهم في كتفه.

ويحقق المسؤولون الفرنسيون في كيفية وصوله إلى ليون بعد هجوم 19 ديسمبر كانون الأول في برلين والذي أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عنه.

ولم ينته بعد تحليل مضمون كاميرات المراقبة في محطة شامبيري في جبال الألب الفرنسية.

وتبحث السلطات الألمانية عن شركاء محتملين للعامري فيما أوقفت السلطات التونسية السبت ثلاثة من أقربائه.

وعلى صعيد ذا صلة بالهجوم، دُفنت الضحية الإيطالية فابريسيا لورنزو اليوم الاثنين في بلدة سولمونا وسط إيطاليا. وحضر الجنازة الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا ووزير الداخلية ماركو مينيتي، بحسب وسائل إعلام محلية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية عن الأسقف قوله في الجنازة أن السيدة (٣١ عاماً) كانت كالملاك المفتوح الجناحين. وكان تم تأكيد وفاة السيدة يوم الخميس الماضي.

(دير تلغراف عن وكالات الأنباء الألمانية، فرانس برس، رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph