لا تزيد عن 5% .. دراسة تظهر أن الألمان يبالغون كثيراً في تقدير نسبة المسلمين في البلاد

  • 15 ديسمبر، 2016
لا تزيد عن 5% .. دراسة تظهر أن الألمان يبالغون كثيراً في تقدير نسبة المسلمين في البلاد

أظهرت دراسة أن الألمان يبالغون في أعداد المسلمين الذين يعيشون في ألمانيا، وأن تصورهم لهذه الأعداد يزيد عن الأعداد الحقيقية أربع مرات.

وبحسب الدراسة، التي أعدها معهد أبحاث إيبسوس “Ipsos” ونشر نتائجها، اليوم الأربعاء، في هامبورغ، فإن المستطلعة آراؤهم في إطار الدراسة يعتقدون أن المسلمين يمثلون 21% من إجمالي سكان ألمانيا، في حين أن نسبتهم الحقيقية لا تزيد كثيراً عن 5%.

وارتفعت أعداد المسلمين في ألمانيا منذ عام 2011 بنحو 1.2 مليون نسمة، وذلك وفق بيانات الهيئة الألمانية لشؤون الهجرة واللاجئين.

ووفقاً لوزارة الداخلية الألمانية، اليوم الأربعاء، في برلين، فإن “عدد المسلمين في ألمانيا تراوح بين 4.4 و 4.7 مليون مسلم في الحادي والثلاثين من ديسمبر(كانون الأول)2015، مما يعني أن نسبة المسلمين في ألمانيا تراوحت بين 5.4 و 4.7% مطلع العام الحالي.

وكان الخبراء يعتقدون أن نسبة المسلمين في ألمانيا تتراوح بين 3.8 و 4.3% وفقاً لإحصاء يعود لعام 2011، وليست هناك بيانات أكثر دقة بشأن أعداد المسلمين لعدم وجود سجل مركزي لحصر أعداد المسلمين على غرار السجل الخاص بالمسيحيين.

وانخفضت نسبة المسلمين ذوي الأصول التركية في الفترة بين عام 2008 وأواخر عام 2015، من 68% إلى 51%، من إجمالي مسلمي ألمانيا، مما يعني بحسب وزير الداخلية الألماني، توماس دي ميزير، أن الحياة الإسلامية في ألمانيا أصبحت أكثر تنوعاً.

وعلى غرار ألمانيا هناك دول أخرى بحسب المعهد يهول سكانها من أعداد المسلمين فيها على رأسها فرنسا، حيث يعتقد الفرنسيون أن عدد المسلمين في فرنسا يقارب ثلث إجمالي السكان (31%) في حين أن 7.5% فقط من الفرنسيين مسلمون.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph