أوباما يدعو العالم إلى “منح فرصة” لترامب : هناك فرق بين كيفية قيادة الحملة الانتخابية وبين طريقة الإدارة

  • 20 نوفمبر، 2016
أوباما يدعو العالم إلى “منح فرصة” لترامب : هناك فرق بين كيفية قيادة الحملة الانتخابية وبين طريقة الإدارة

دعا الرئيس الأميركي باراك أوباما السبت في ليما، العالم إلى “منح فرصة” للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب الذي أثارت تصريحاته حول الاجراءات الحمائية وحلف شمال الأطلسي قلق حلفاء الولايات المتحدة.

وقال أوباما على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادىء (ابيك) “سيكون من المهم ألا يتسرع العالم في الحكم، بل أن يمنح فرصة للرئيس المنتخب”، موضحاً أنه “كما قلت دائما، هناك فرق بين كيفية قيادة الحملة الانتخابية وبين طريقة الإدارة”.

وأضاف: “لا تفترضوا فقط الأسوأ، انتظروا حتى تتسلم الإدارة مهامها، أنها فعليا تقوم بترتيب سياساتها، ثم بعد ذلك يمكن أن تصدروا احكامكم”.

وأضاف الرئيس الأميركي الذي يقوم بآخر زيارة رسمية له إلى الخارج “الولايات المتحدة دولة كبيرة إلى حد أنه بعد كل انتخابات يطرح الناس أسئلة” كثيرة.

وتابع أمام طلاب جامعة كاثوليكية في ليما “في ما يتعلق بأميركا اللاتينية، لا أتوقع تغييرات كبيرة في سياسة الادارة الجديدة”.

وقبل أسابيع من تولي ترامب الرئاسة في 20 كانون الثاني/يناير، دافع أوباما عن الديموقراطية وقال “بعد عشر سنوات شهدنا خلالها اعتماد مزيد من البلدان على الممارسات الديموقراطية، بدأنا الآن رؤية” اتجاه معاكس.

واعتبر أن الحكومات التي تضيق الخناق على المعارضة ولا تعتمد نظاما قضائيا مستقلا سيكون مصيرها الفشل.

وأردف “مع مرور الوقت تفشل تلك الحكومات ويتهاوى اقتصادها”.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، فرانس برس)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph