الشرطة السويسرية تعتقل إماماً وثلاثة مشتبه بهم بعد مداهمة مسجد قيل أن متطرفين كانوا يرتادونه

  • 2 نوفمبر، 2016
الشرطة السويسرية تعتقل إماماً وثلاثة مشتبه بهم بعد مداهمة مسجد قيل أن متطرفين كانوا يرتادونه

قال مكتب المدعي العام الرئيسي في مدينة زوريخ السويسرية إن السلطات اعتقلت أربعة أشخاص للاشتباه في تحريضهم على العنف والجريمة في أعقاب مداهمة لمسجد في مدينة وينترثور في شمال البلاد.

وذكرت وسائل إعلام محلية أنه يشتبه بأن مسجد النور له صلات بالتطرف مشيرة إلى أن عددا من الشبان الذين كانوا يرتادونه بانتظام توجهوا للانضمام إلى تنظيم “داعش” في سوريا والعراق.

وجاء في بيان عن مكتب المدعي العام إن الادعاء العام والشرطة فتشوا أيضا منازل ثلاثة مشتبه بهم صباح الأربعاء وبدأت الإجراءات القانونية بحق المعتقلين الأربعة.

وذكر البيان أن المداهمات رُتبت عقب تقارير وصلت إلى الشرطة بأن إماما إثيوبيا دعا خلال خطبة في الشهر الماضي إلى قتل المسلمين الذين يرفضون الانضمام إلى صلاة الجماعة في المسجد.

وأضاف البيان أن الإمام كان أيضا يطلب من الحضور التنديد بالمسلمين الذين يبتعدون عن صلاة الجماعة.

واعتقل الإمام وثلاثة أشخاص دوهمت منازلهم وجرى استجوابهم من دون الإشارة إلى التهم الموجهة إليهم.

وأوضح البيان أنه يشتبه بأن أربعة أشخاص آخرين عثر عليهم في المسجد يخالفون أنظمة الهجرة السويسرية.

وقال مكتب الادعاء العام إنه لا يملك معلومات إضافية في هذه اللحظة ولم يرد المسجد على طلبات للتعليق.

(دير تلغراف عن رويترز، الصورة أرشيفية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph