محكمة إدارية عليا بولاية ألمانية تقضي بمنع ترحيل اللاجئين إلى هنغاريا

  • 30 نوفمبر، 2016
محكمة إدارية عليا بولاية ألمانية تقضي بمنع ترحيل اللاجئين إلى هنغاريا

قضت المحكمة الإدارية العليا في مدينة لونيبورغ شمالي ألمانيا، بعدم السماح للحكومة الألمانية بترحيل طالبي لجوء إلى هنغاريا لأنهم يتهددهم هناك معاملة غير إنسانية ومهينة.

وأضافت المحكمة أن إجراءات اللجوء في هنغاريا أثبتت أوجه قصور كبيرة، كما أن اللاجئين مهددون هناك بالاعتقال بدون النظر في الأسباب.

يذكر أن قرار المحكمة ينسحب على لاجئين كانت هنغاريا هي أول دولة من دول الاتحاد الأوروبي التي وصلوا إليها وذلك قبل قدومهم لاحقاً إلى ألمانيا، وبموجب اتفاقية دبلن فإن هنغاريا هي المسؤولة عن النظر في إجراءات اللجوء المقدمة منهم وليس ألمانيا.

وتتعلق القضية بشكل محدد بلاجئ كوسوفي وصل لألمانيا عبر هنغاريا في العام ٢٠١٣، كان المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين يعتزم ترحيله إلى هنغاريا وفق قواعد دبلن، واستشكل طالب اللجوء الكوسوفي على القرار وأيدت شكواه المحكمة الإدارية في هانوفر بدعوى وجود أوجه قصور منهجية في نظام اللجوء الهنغاري، واستأنف المكتب الاتحادي القرار، لكن المحكمة الإدارية رفضت الاستئناف.

وذكرت المحكمة الإدارية العليا في حيثيات حكمها أنها تثبتت من أن الأحوال داخل مؤسسات سجن اللاجئين تنطوي على أوجه قصور كبيرة وأوضاع سيئة كما أنه ليس من المستبعد أن تقوم هنغاريا، وفقاً لمعاهدة دبلن، بترحيل لاجئين تم إعادتهم من دول أخرى في الاتحاد الأوروبي إلى صربيا كدولة ثالثة آمنة، وذلك دون أن تراجع طلبات لجوئهم.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، أسوشيتد برس)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph