ما هي حقيقة اختفاء الأطفال اللاجئين في ولاية ”براندنبورغ” الألمانية ؟

  • 27 نوفمبر، 2016
ما هي حقيقة اختفاء الأطفال اللاجئين في ولاية ”براندنبورغ” الألمانية ؟

ارتفع عدد الأطفال اللاجئين المفقودين، في ولاية براندنبورغ، شرق ألمانيا، خلال العام الجاري، إلى 206.

ونقلت صحيفة “فيلت” الألمانية، اليوم الأحد، عن وزارة داخلية براندنبورغ، أنه لم يتسن للشرطة التعرف على مكان 206 طفل لاجئ الذين جائوا إلى ألمانيا دون مرافق.

وأفادت الصحيفة أنه من ضمن الأطفال اللاجئين المفقودين، هناك 90 يحملون الجنسية الأفغانية، و30 صوماليا، و25 سوريا.

وأضافت أن عدد الأطفال اللاجئين المفقودين في 2015، كان 138 طفلا، بعد أن كان 6 أطفال في 2014.

وأشارت الصحيفة إلى أن مجموع الأشخاص المفقودين، خلال العام الحالي، في براندنبورغ، بلغ 567.

وأوضحت أن الأشخاص الذين يتركون مكان إقامتهم، أو لا يُعلم مكانهم وحياتهم وجسدهم مهددة بالخطر، يعتبرون في عداد المفقودين.

وبحسب المكتب الجنائي الاتحادي، بلغ عدد اللاجئين الأطفال القادمين بدون مرافق المسجلين في ألمانيا في الأول من شهر سبتمبر أيلول الماضي ٩٠٠٢،  منهم ٩١٨ في عمر يصل إلى ١٣ عاماً.

وقال متحدثة باسم المكتب إن الكثير من الأطفال يذهبون للقاء والديهم أو أقربائهم أو معارفهم في مدن ألمانية أو دول أوربية أخرى.

وأوضحت أيضاً إنه كثيرا ما يغادر اللاجئون الأطفال القادمين دون مرافق، الذين تقل أعمارهم عن ١٨ عاماً، المأوى دون أن يبلغ عن ذلك ويسجل نفسه مجدداً في مكان آخر.

وعند وصول هؤلاء الأطفال المغادرين لمقابلة ذويهم أو أقاربهم في ألمانيا أو خارجها لا يتم إخبار السلطات الألمانية التي سجلتهم كمفقودين بذلك إلا نادراً، لذا لا يتم ايقاف البحث عنهم مبدأياً.

(دير تلغراف عن وكالة الأناضول، موقع “دي فيلت”)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph