وزير الخارجية الألمانية شتاينماير قد يترك منصبه مطلع 2017 استعداداً لانتخابات الرئاسة

  • 22 نوفمبر، 2016
وزير الخارجية الألمانية شتاينماير قد يترك منصبه مطلع 2017 استعداداً لانتخابات الرئاسة

ذكرت دوائر حزبية أنه من المحتمل أن يسلم وزير الخارجية الاتحادي فرانك فالتر شتاينماير مهام منصبه مع حلول العام الجديد، من أجل الاستعداد لانتخابات الرئاسة في الجمعية الاتحادية المقرر إجراؤها في 12 فبراير(شباط).

وأضافت الدوائر المنتمية للحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك بالائتلاف الحاكم في ألمانيا المنتمي له شتاينماير، أن توقيت أول يناير (كانون الثاني) لتبادل المهام في وزارة الخارجية يعد موعداً مقبولاً للغاية.

وأوضحت أن شتاينماير المرشح من الأحزاب المكونة للائتلاف الحاكم في ألمانيا كخلف للرئيس الاتحادي الحالي يواخيم غاوك، يكون لديه بذلك فترة زمنية كافية من أجل الترويج لنفسه بعيداً عن المهام اليومية والسياسة الحزبية لدى الأحزاب الأخرى وغيرها من الجماعات.

وجدير بالذكر أن الائتلاف الحاكم في ألمانيا يتكون من الحزب الاشتراكي والاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، المكون من حزبها المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الإجتماعي بولاية بافاريا.

وكانت ميركل قد حاولت قبل الاتفاق على شتاينماير كمرشح للأحزاب الثلاثة، ايجاد شخصية أخرى منافسة له من جانبها لهذا المنصب، إلا أنها فشلت في ذلك.

يشار إلى أنه لابد من إعلان اسم خلف شتاينماير في منصب وزير الخارجية الاتحادي قبل أن يعلن ترك منصبه.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph