حلفاء ميركل في بافاريا يطالبون بتكثيف فحص اللاجئين بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات في أمريكا والشرق الأوسط

  • 20 نوفمبر، 2016
حلفاء ميركل في بافاريا يطالبون بتكثيف فحص اللاجئين بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات في أمريكا والشرق الأوسط

طالب الحزب المسيحي الإجتماعي بولاية بافاريا بتحسين التعاون الدولي بين أجهزة الاستخبارات فيما يتعلق بفحص اللاجئين والتحقق من هويتهم، بعد الكشف عن انتحاري محتمل ينتمي لتنظيم “داعش”، بين اللاجئين الوافدين إلى ألمانيا مؤخراً.

وقال شتيفان ماير خبير شؤون السياسة الداخلية بالحزب المسيحي الاجتماعي، الشقيق لحزب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، لصحيفة “بيلد أم زونتاغ” الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد: “يتعين على أجهزة استخباراتنا تكثيف تعاونها بشكل جوهري مع الاستخبارات الأمريكية والتركية والأردنية واللبنانية فيما يتعلق بفحص اللاجئين”.

وانتقد ماير عدم وجود سوى عدد قليل للغاية من المعلومات عن إرهابيين محتملين تابعين لـ”داعش”، في بنك المعلومات لدى الشرطة، الذي يتم الرجوع إليه لمقارنة بيانات اللاجئين المسجلين.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، بيلد أم زونتاغ)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph