بعد فضيحة فولكسفاغن .. صحيفة ألمانية: السلطات الأمريكية تكتشف جهازا للغش في الانبعاثات بسيارات أودي

  • 7 نوفمبر، 2016
بعد فضيحة فولكسفاغن .. صحيفة ألمانية: السلطات الأمريكية تكتشف جهازا للغش في الانبعاثات بسيارات أودي

قالت صحيفة “بيلد أم زونتاغ” إن جهاز رقابة أمريكيا اكتشف برامج في عدد من السيارات من طراز أودي تخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون عند رصد إجراء اختبارات.

ونشرت الصحيفة الألمانية دون الاستناد إلى مصدر أن مجلس موارد الهواء في كاليفورنيا اكتشف البرنامج في سيارة أودي الصيف الماضي.

وامتنع المجلس وأودي عن التعقيب على تقرير الصحيفة.

وقالت الصحيفة إن الجهاز المستخدم في أودي – الذي يختلف عن الجهاز الذي فجر فضيحة انبعاثات الديزل العام الماضي في شركتها الأم فولكسفاغن – جرى استخدامه أيضا في سيارات تعمل بالديزل والبنزين في أوروبا.

وتسبب اعتراف فولكسفاغن بتركيب برامج للاحتيال على قيود التلوث في أكثر من 11 مليون سيارة ديزل في أنحاء العالم في أسوأ أزمة في تاريخ شركة صناعة السيارات الألمانية.

كانت أودي وهي مساهم رئيسي في أرباح مجموعة فولكسفاغن قد أقرت من قبل بأن محركات ديزل سعة ثلاثة لترات ذات ستة صمامات قد زودت ببرامج للتحكم في الانبعاثات.

وأوقفت أودي استخدام البرنامج في مايو أيار 2016 قبل أن يكتشف مجلس الموارد التلاعب في طرز أقدم وأضافت الصحيفة أن الشركة أوقفت عددا من المهندسين عن العمل لعلاقتهم بالأمر.

وقالت “بيلد أم زونتاغ” إن متحدثا باسم أودي امتنع عن التعقيب، مشيرا إلى مفاوضات جارية مع الجهات الرقابية في الولايات المتحدة وكاليفورنيا لإصلاح السيارات المزودة بمحرك سعة ثلاثة لترات.

(دير تلغراف عن وكالة رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph