الشرطة الألمانية تتعرف على هوية زبائن بنك تجاهلوا سقوط رجل على الأرض جراء إصابته بعارض صحي قبل وفاته لاحقاً

  • 1 نوفمبر، 2016
الشرطة الألمانية تتعرف على هوية زبائن بنك تجاهلوا سقوط رجل على الأرض جراء إصابته بعارض صحي قبل وفاته لاحقاً

حصلت الشرطة الألمانية اليوم الاثنين على أسماء وأماكن سكن زبائن بنك بمدينة ايسن غرب ألمانيا تقاعسوا عن تقديم المساعدة لرجل مسن سقط في أحد الأفرع ما أدى لوفاته لاحقاً، بغرض ملاحقتهم قضاياً بتهمة التباطؤ عن تقديم المساعدة لشخص في حالة خطر.

وقال المتحدث باسم الشرطة كريستوف فيكهورست إنهم حصلوا على قائمة من البنك تظهر الزبائن الذين استخدموا بطاقاتهم في تلك الفترة الزمنية لإجراء تعاملات مالية.

وكان الرجل المتقاعد (٨٢ عاماً) موجوداً في ردهة بنك في الثالث من شهر أكتوبر الحالي، وجاء ٤ زبائن الواحد تلو الآخر، لأجل سحب المال وتحويله دون أن يهتموا بما يحدث له، على الرغم من تواجده وسط المكان، ومرورهم جنبه أو فوقه، إلى أن جاء الزبون الخامس بعد مرور ٢٠ دقيقة من سقوطه واتصل بالشرطة التي نقلته رفقة فرق الانقاذ للمشفى، إلا أنه لم يستيقظ مجدداً، وتوفي بعد أيام.

ويعتقد المحققون إن كل الأشخاص الظاهرين في فيديو كاميرا المراقبة وهم يتجاهلون الرجل، استخدموا بطاقاتهم البنكية في الآلات المصرفية حينها.

وسيتم استدعاء الزبائن الأربعة إلى مركز الشرطة كي يتم استجوابهم. وعبر المتحدث باسم الشرطة عن اعتقاده بأن رسائل الاستدعاء سترسل اليوم الاثنين.

وبحسب القانون الجنائي الألماني، يعرض من يتجاهل حاجة شخص موجود في حالة خطر عمداً للملاحقة الجزائية، ويمكن أن تصل العقوبة في الحالات المشددة للحبس مدة عام أو دفع غرامة مالية.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، بيان الشرطة الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph