بوتين: روسيا تلتزم ضبط النفس في سوريا لكن صبرها قد ينفد .. ولا خيار آخر أمامها سوى تطهير”وكر الإرهابيين” حلب

  • 27 أكتوبر، 2016
بوتين: روسيا تلتزم ضبط النفس في سوريا لكن صبرها قد ينفد .. ولا خيار آخر أمامها سوى تطهير”وكر الإرهابيين” حلب

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الخميس إن روسيا تلتزم ضبط النفس في سوريا لكنها قد تفقد صبرها وترد بطريقة أو بأخرى على تصرفات لم يحددها.

وقال بوتين في لقاء بجنوب روسيا “نحن…لا نرد على شركائنا بهذه الطريقة الفجة. لكن كل شيء له حدود. وقد نرد.”

أدلى بوتين بهذه التعليقات بعدما اتهم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بانتهاك اتفاق وقف إطلاق النار بقصف قوات النظام السوري في سبتمبر أيلول.

وقال الرئيس الروسي إن روسيا لا خيار أمامها سوى تطهير ما أسماه “بوكر الإرهابيين” في مدينة حلب على الرغم من حقيقة وجود المدنيين في المدينة أيضا.

وقال بوتين إن وضع الضحايا المدنيين في الصراعات لا بد وأن يثير الأسى في كل مكان وليس في حلب فحسب، مشيراً إلى المدنيين الذين قتلوا حول الموصل بالعراق.

وأضاف بوتين “ينبغي أن تقرع الأجراس لكل الضحايا الأبرياء وليس في حلب فقط.”

وقال إن محاولاته للتوصل إلى اتفاق مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما لوقف سفك الدماء في سوريا لم تنجح.

وأضاف أمام خبراء روس بجنوب روسيا “في الحقيقة لم تتشكل جبهة موحدة لهزيمة الإرهاب. هناك قوى في واشنطن بذلت قصارى جهدها لضمان ألا تنجح اتفاقاتنا.”

وقال بوتين إن من الصعب بالنسبة له العمل مع الإدارة الأمريكية الحالية لأنها لم تلتزم بأي اتفاقات ومنها ما يتعلق بسوريا.

لكنه عبر عن استعداده للحوار مع رئيس جديد أيا كان الذي سيختاره الشعب الأمريكي وسيبحث معه أي مشكلة.

(دير تلغراف عن وكالة رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph