في جولة دولية قد تكون الأخيرة له كرئيس .. أوباما يزور ألمانيا الشهر القادم

  • 25 أكتوبر، 2016
في جولة دولية قد تكون الأخيرة له كرئيس .. أوباما يزور ألمانيا الشهر القادم

يتوجه الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى اليونان وألمانيا وبيرو الشهر المقبل فيما يتوقع أن تكون الجولة الدولية الأخيرة خلال رئاسته للولايات المتحدة، حسبما قال البيت الأبيض.

وتأتي الرحلة المقررة خلال الفترة من 14 وحتى 21 نوفمبر-تشرين الثاني بعد أيام قليلة من الانتخابات الرئاسية الأميركية لاختيار خليفة أوباما وستوفر له فرصة للترويج لإرثه في السياسة الخارجية.

وبعد وصوله لليونان في الـ١٥ من الشهر القادم، يعتزم أوباما الاجتماع مع قادة البلاد والأعراب عن دعمه للإصلاحات الاقتصادية اليونانية، والإشارة إلى أسس الديموقراطية، كما يتوقع أن يشكر البلاد لاستقبالها اللاجئين القادمين من دول تشهد حرباً كسوريا، خلال أزمة الهجرة.

وفي ألمانيا التي سيقضي فيها يومين (١٧-١٨ نوفمبر)، يعقد أوباما محادثات مع المستشارة الألمانية انغيلا ميركل حول أوكرانيا وسوريا والقتال ضد تنظيم “داعش” والقضايا الاقتصادية عبر المحيط الأطلسي.

وقال متحدثة باسم ميركل:” إنها (ميركل) مسرورة على قبوله للدعوة. تمنحنا هذه الزيارة فرصة هامة ومناسبة لإظهار شراكتنا القوية والصداقة بين بلدينا وللتأكيد على حيوية العلاقات عبر الأطلسي”.

وكان أوباما قد زار ألمانيا كمرشح رئاسي، وستعد هذه الزيارة السادسة له كرئيس. وكان أخر تواجد له في البلاد للمشاركة في معرض تجاري في مدينة هانوفر في شهر أبريل-نيسان الماضي.

ومن المتوقع أن يلتقي أوباما أيضاً بعدد من الزعماء الأوربيين كالرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، ورئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، ورئيسة الوزراء البريطانية تيريسا ماي.

وفي بيرو، يحضر الرئيس الأميركي قمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ في ليما، الأمر الذي يتيح له الفرصة لتسليط الضوء على تركيز ادارته على آسيا والذي يتضمن اتفاقا تجاريا مع 12 دولة من دول المحيط الهادئ.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph