الخارجية الألمانية تلغي حفلاً موسيقياً في قنصليتها بأسطنبول عن “مذابح الأرمن” كانت قد دعت أردوغان إليه (محدث)

  • 25 أكتوبر، 2016
الخارجية الألمانية تلغي حفلاً موسيقياً في قنصليتها بأسطنبول عن “مذابح الأرمن” كانت قد دعت أردوغان إليه (محدث)

ألغت الخارجية الألمانية عرضاً موسيقياً كان مقرراً الشهر المقبل في القنصلية الألمانية في اسطنبول عما يعرف بمذابح الأرمن.

وقالت الخارجية اليوم الثلاثاء في برلين إن قاعات القنصلية العامة في إسطنبول المخصصة لمثل هذه العروض لن تكون جاهزة لهذا العرض في الثالث عشر من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل وهو الموعد الذي كان مقرراً لإقامة الحفل.

وكانت فرقة أوركسترا درسدن قد وجهت دعوة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس وزرائه بن علي يلدريم و وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو و وزير الثقافة التركي نابي أوجي لحضور معزوفة “أجيت” والتي تعني “إبادة جماعية”.

وقالت الخارجية الألمانية في وقت سابق “إن الدعوات التي وجهت لحضور الحفل تمت بدون مشاركة من الخارجية الألمانية”.

وكانت جوقة دريسدن تعتزم أداء المعزوفة في إطار ما يعرف بموسيقى الصالون أو موسيقى الغرفة أي بعدد محدود من أعضاء الفرقة الموسيقية العملاقة.

وتسمى المعزوفة “أجيت” وتعني “الإبادة الجماعية بحق الأرمن” وهو التعبير الذي يطلقه الأرمن على أحداث القتل والتهجير التي تعرضوا لها أثناء الحرب العالمية الأولى على يد الدولة العثمانية.

وكان من المنتظر أن يتم على هامش العرض الموسيقي تأسيس شركة صداقة أرمينية تركية ألمانية.

غير أن الخارجية الألمانية قالت “إن العرض قد تأجل ولكنها لم تحدد موعداً جديداً له”.

وترفض أنقرة بشدة تصنيف أحداث الأرمن على أنها إبادة جماعية.

وأدى قرار البرلمان الألماني في يونيو (حزيران) الماضي اعتبار هذه الأحداث إبادة جماعية إلى توتر هائل في العلاقات بين ألمانيا وتركيا.

وكان من شأن هذا العرض الموسيقي في حالة أدائه في القنصلية العامة لألمانيا في إسطنبول أن يؤدي لنزاع جديد بين البلدين خاصة وأنه كان سيأخذ طابعا رسميا.

وتبذل تركيا جهوداً مضنية منذ عدة أشهر لمنع عرض “الإبادة الجماعية” الذي يدعمه الاتحاد الأوروبي و الخارجية الألمانية رسمياً.

وطبقا للدعوات قيل إن هذا الحدث سيركز على “جراح الماضي التركي والأرمني”، فضلا عن حرية الرأي والتعبير الفني. كما كان الحدث سيأتي بمناسبة تأسيس مجتمع الصداقة الأرمنية – التركية – الألمانية، الذي يهدف لجمع فنانين من الدول الثلاث معا بانتظام.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph