حكم مخفف ؟ .. محكمة ألمانية تحكم بالإفراج المشروط على ٤ فتيان شاركوا في جريمة اغتصاب جماعي بهامبورغ

  • 21 أكتوبر، 2016
حكم مخفف ؟ .. محكمة ألمانية تحكم بالإفراج المشروط على ٤ فتيان شاركوا في جريمة اغتصاب جماعي بهامبورغ

قضت محكمة ألمانية بحكم مخفف غير متوقع على ٤ فتيان كانوا قد شاركوا في جريمة اغتصاب جماعي لفتاة عمرها ١٤ عاماً في مدينة هامبورغ في شهر شباط الماضي.

وكان الشبان الخمسة قد اعتدوا على الفتاة بعد أن أوصلوها لحالة السكر وصورها أحدهما، ثم قاموا برميها في فناء خلفي خلال جو بارد للغاية، وهي غير مرتدية سوى ملابس داخلية وقميصاً.

وفي حين حُكم على الجاني الرئيسي بالسجن ٤ سنوات، قُضي على ٤ آخرين وفقاً لقانون الجنايات الخاص باليافعين، بالإفراج المشروط.

وكانت النيابة العامة قد وجهت الاتهام لهم بالاعتداء الجنسي على شخص غير قادر على المقاومة، والاعتداء الجسدي وعدم تقديم المساعدة للضحية عندما كانت محتاجة لذلك.

وبدا من الواضح منذ بداية المحاكمة، أن المتهمين لا يشعرون بالندم، وكانوا هم وأقاربئهم يضحكون على التهم، وأدعت فتاة من أقاربهم أن تهمة الاغتصاب ادعاء ولا أساس له من الصحة، وأن الضحية مذنبة فيما حصل لها.

وصُدم حتى محامي الدفاع عن الأربعة عن سلوكهم الذي لا ينم عن الاحترام، وكان منذ البداية متأكداً أن موكليه قد ارتكبوا الجريمة كما هي واردة في لائحة الاتهام.

وعند اصدار الحكم، ساد جو احتفالي بين أقارب الجناة، وصفق بعضهم.

وعبر مستخدمون ألمان على وسائل التواصل الاجتماعي عن سخطهم من هذا الحكم الذي اعتبروه مخففاً، ولا يتناسب مع طبيعة الجريمة.

(دير تلغراف عن موقع تلفزيون “إر تي أل” الألماني)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph