ألمانيا: أحزاب يسارية تجتمع للبحث في التحالف بعد انتخابات العام القادم وتشكيل حكومة دون تحالف ميركل المسيحي

  • 19 أكتوبر، 2016
ألمانيا: أحزاب يسارية تجتمع للبحث في التحالف بعد انتخابات العام القادم وتشكيل حكومة دون تحالف ميركل المسيحي

اجتمع قرابة ١٠٠ من نواب البرلمان المنتمين للأحزاب اليسارية الألمانية أمس الثلاثاء للنظر في العمل سوية مستقبلاً، ما قد يزيد من فرصة تشكيل حكومة بعد الانتخابات البرلمانية العام القادم دون المحافظين بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل.

ويحكم الحزب الأشتراكي الديمقراطي (يمين وسط) وحزب اليسار (لينكه) و حزب الخضر، ولاية واحدة سوية، لكن انقسامات عميقة تفصل بينهم للحكم على المستوى الاتحادي.

ونمى الحزب اليساري (لينكه) من خلال معارضته الإصلاحات الاقتصادية التي قامت بها الحكومة التي قادها الحزب الأشتراكي الديمقراطي، ويعارض التدخل العسكري في الخارج.

وقال يان كورته عضو البرلمان المنتمي لحزب “لينكه” لقناة “أ إر دي” العامة إنه من المهم إظهار أن هناك بديل عن ميركل، التي تحكم البلاد حالياً في حكومة يعد الحزب الأشتراكي الديمقراطي الحليف الأصغر فيها.

وحضر نائب المستشارة زيغمار غابريل الذي يتزعم الحزب الأشتراكي الديمقراطي بشكل مفاجئ الاجتماع المذكور، في خطوة قال الموقع الإلكتروني لمجلة “شبيغل” إنه يريد إرسال إشارة.

ونقل الموقع عنه قوله عند مغادرته بعد نصف ساعة، إنه أراد فقط سماع كلمة البروفسور أوسكار نيغت.

ولم يحظى هذا الاجتماع بقبول لدى تحالف ميركل المسيحي، فحط السكرتير العام للحزب المسيحي الاجتماعي اندرياس شوير من شأن تكوين “جمهورية يسارية”، عبر هذا التحالف، معتبراً أن هذه الجبهة اليسارية ستلحق أضرار بالغة بألمانيا.

وبين زميله في الحزب الديمقراطي المسيحي بيتر تاوبر إن حكم هذا التحالف لألمانيا، سيشكل خطورة على استقرار أوربا والعالم.

(دير تلغراف عن وكالة أسوشيتد برس، موقع “شبيغل أونلاين”)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph