محكمة ألمانية تصدر حكمها في قضية طبيب ألماني شهير اغتصب وصور 12 مريضة

  • 18 أكتوبر، 2016
محكمة ألمانية تصدر حكمها في قضية طبيب ألماني شهير اغتصب وصور 12 مريضة

أدانت محكمة ألمانية أمس الاثنين طبيباً بارزاً بالاعتداء الجنسي، وتصوير ما يقرب من اثنتي عشرة مريضة تتراوح أعمارهن بين ١٧ و٢٨ عاماً، سرا في مستشفى في بلدة بامبرغ بولاية بافاريا.

وأصدر قضاة محكمة بامبرغ الإقليمية حكما على الطبيب البالغ من العمر 51 عاما، بالسجن سبع سنوات وتسعة أشهر.

وطالب الادعاء بسجن الطبيب “هاينز في”، الذي لم يكشف عن اسمه بسبب قوانين الخصوصية ، 15 عاما.

وقال المتحدث باسم المحكمة ليندر بروسلر، إن المتهم أدين بست جرائم اغتصاب وخمس تهم اعتداء جنسي، و11 اتهاما بارتكاب عنف بدني لتخديره المرضى وحالة واحدة بالاعتداء الجنسي على شخص أعزل.

بروسلر قال إن الطبيب التقط 100 صورة وخمسة مقاطع مصورة للضحايا. وأنكر المتهم الاتهامات وزعم أنه كان يختبر طرقا جديدة للعلاج ولم تكن لديه نوايا جنسية.

وفي بداية الجلسات اعتذر “هاينز في” للسيدات لكن ليس بشأن اعتداءات جنسية ارتكبها، لكن لأن تصرفاته أظهرن أمام العامة، ولأنه صورهن دون إعلامهن بذلك.

(دير تلغراف عن وكالة أسوشيتد برس، موقع “بيلد أونلاين”)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph