هل كانت مزحة غبية من أحد الأصدقاء أو الأقارب ؟ .. زوجان سوريان لاجئان ينفيان نشر إعلان لبيع طفلتها بمبلغ ٥٠٠٠ يورو في ألمانيا

  • 14 أكتوبر، 2016
هل كانت مزحة غبية من أحد الأصدقاء أو الأقارب ؟ .. زوجان سوريان لاجئان ينفيان نشر إعلان لبيع طفلتها بمبلغ ٥٠٠٠ يورو في ألمانيا

ذكرت الشرطة الألمانية في مدينة دويسبورغ غرب البلاد أن والدي الطفلة التي عُرضت على موقع “أيباي كلاين أنزايغن” للبيع مقابل ٥٠٠٠ يورو، نفيا بشدة وجود أية علاقة لهما بهذا الإعلان، خلال استجوابهما.

وفتحت الشرطة تحقيقاً بشأن إمكانية وجود اتجار بالبشر، وتحاول معرفة المسؤولين عن الأمر.

وبينت صحيفة “راينشه بوست” إن العائلة سورية، وتعيش في منذ عام في المدينة، وأن ليس لديهم سوى طفلة واحدة تسمى “ماريا”، لا يتجاوز عمرها ٤٠ يوماً.

وأوضحت أن الأم تبلغ ٢١ من العمر، ويكبرها زوجها بـ ٧ سنوات.

وبينت الشرطة أن الأب قال إنه أضاع منذ فترة هاتفه المحمول، وأن صور للطفلة كانت مخزنة عليه.

وكانت الشرطة قد فتشت ليلة أول أمس الأربعاء شقة العائلة، وضبطت كل ما من شأنه توضيح مجريات الحادثة، كجهاز الكومبيوتر المستخدم لنشر الإعلان.

وتؤكد الشرطة أن شبكة الإنترنت لم تكن مستعملة من قبل العائلة فقط، بل من طرف الأقارب والأصدقاء أيضاً. وتشير الصحيفة إلى أنه قد يكون أحدهم قد قام بمزحة غبية.

وكان مستخدم تحت اسم “ثلاجة-كولشرانك” قد نشر الإعلان يوم الثلاثاء الماضي، وتم حذفه بعد نصف ساعة، بعد أن أبلغ مستخدمون العاملين في الموقع الشهير “أيباي كلاين أنزايغن”.

وتم نقل الطفلة الرضيعة إلى مأوي تابع لإدارة رعاية الشباب يوم أمس الخميس. وكانت إدارة المدينة قد أكدت أمس أن الطفلة بصحة جيدة، وأشارت إلى أن هذا الحادثة تعد الأولى من نوعها في دويسبورغ، وأن العاملين في إدارة رعاية الشباب صدموا بشدة.

وتقول الشرطة إنها الزوجين لم يسبق وإن لفتا نظرها عن قضايا أخرى.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، موقع صحيفة “راينشه بوست” / الصورة ملتقطة من الموقع المذكور)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph