الحكومة الألمانية توافق على مشروع قانون يحد من استفادة مواطني الاتحاد الأوروبي من الإعانات الاجتماعية

  • 12 أكتوبر، 2016
الحكومة الألمانية توافق على مشروع قانون يحد من استفادة مواطني الاتحاد الأوروبي من الإعانات الاجتماعية

وافق مجلس الوزراء الألماني اليوم الأربعاء على مشروع قانون لا يسمح لمواطني الاتحاد الأوروبي المقيمين في ألمانيا بالحصول على إعانات اجتماعية أو إعانات بطالة إلا بعد 5 أعوام من بقائهم في ألمانيا دون عمل.

وإن دخل هذا القانون لحيز التنفيذ سيحرم مواطنو دول الاتحاد الذين لا يعملون في ألمانيا أو لم يسبق وأن عملوا فيها من المساعدات الاجتماعية.

يذكر أن محكمة الشؤون الاجتماعية الاتحادية قضت العام الماضي بإمكانية تقدم مواطني الاتحاد الأوروبي بعد 6 أشهر من إقامتهم في ألمانيا بطلب الحصول على إعانات اجتماعية وفقا للحد المنصوص عليه قانونا، إلا أن المدن والمحليات حذرت بعد ذلك من ارتفاع نفقات الإعانات الاجتماعية.

والآن صار طريق الإجراءات التشريعية ممهداً لمشروع القانون بعد مشاورات حكومية استمرت عدة شهور، إذا عرضت وزيرة العمل والشؤون الاجتماعية اندريا نالز المشروع في شهر أبريل/نيسان الماضي.

وقالت “نالز” إن هناك شيء واحد واضح، وهو أن أي شخص يعيش ويعمل و يساهم لديه الحق في الحصول على الإعانات في نظام الرعاية الاجتماعية في ألمانيا، مضيفة أنه من لم يعمل بعد ويحتاج دعماً مالياً من الدولة عليه أن يتقدم بطلب للحصول على الإعانات ذات الصلة في بلده.

وبحسب المشروع الجديد ستدفع ألمانيا “معونة طوارىء” لمدة شهر حين يتم الطلب من المهاجر مغادرة البلاد.

وبحسب إحصائيات شهر حزيران الماضي، حصل قرابة ٤٥٠ ألف شخص من مواطني دول الاتحاد على إعانة البطالة في ألمانيا، ما تصل نسبته إلى ١٢.١٪ من مجمل عدد مواطني هذه الدول المقيمين في البلاد.

(دير تلغراف عن موقع “تاغز شاو”، وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph