محكمة ألمانية تحكم بالسجن قرابة ٧ سنوات على مواطن بعد عودته من القتال مع “داعش” في سوريا

  • 6 أكتوبر، 2016
محكمة ألمانية تحكم بالسجن قرابة ٧ سنوات على مواطن بعد عودته من القتال مع “داعش” في سوريا

قضت محكمة ألمانية اليوم الخميس بالسجن لمدة ستة أعوام وتسعة أشهر بحق متطرف ألماني الأصل بتهمة الانضمام لتنظيم “داعش”، والقتال إلى جانب مجموعة غالبيتها بوسنية في سوريا.

وأدانت المحكمة الإقليمية العليا بمدينة دسلدورف بولاية شمال الراين-فيستافليا الألمانية اليوم الشاب مارك بي (23 عاماً).

وكان المدعى عليه العائد من سوريا قد أقر بالفعل أنه أقسم بالولاء لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي.

وكان الادعاء العام الاتحادي طالب بتوقيع عقوبة السجن لمدة 7 أعوام عليه. وقال الإدعاء أن مارك بي المعروف باسم حركي هو “ابو ذو الفقار” بقي وفياً للتنظيم وحاول تجنيد الناس لصالحه فيما كان في معتقل بمدينة دورتموند بعد عودته لألمانيا.

فيما دعا المحامون إلى تخفيف العقوبة إلى عامين على الأكثر وإخلاء سبيله، لأنه قضى بالفعل ما يزيد على ثلثي المدة.

ويشار إلى أن الشاب الألماني بي. ولد في مدينة دورتموند ونشأ في بلدة كرانينبورغ ، وكان يعيش حديثاً في مدينة دوسلدورف.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph