شرطة سكسونيا تنأى بنفسها عن قول شرطي لمتظاهري بيغيدا بمدينة دريسدن: نتمنى يوماً ناجحاً لكم !

  • 4 أكتوبر، 2016
شرطة سكسونيا تنأى بنفسها عن قول شرطي لمتظاهري بيغيدا بمدينة دريسدن: نتمنى يوماً ناجحاً لكم !

نأت الشرطة بولاية سكسونيا أمس الاثنين بنفسها عن مقولة إحدى عناصرها الذي تمنى لمتظاهري حركة بيغيدا خلال احتفالات يوم الوحدة الألمانية “ يوماً ناجحاً”.

وقالت الشرطة في بيان إن هذا التعليق لا يتوافق مع فلسفتهم وستتم إعادة النظر في أمرها.

وكان الشرطي قد قرأ شروط تظاهرة حركة بيغيدا المناهضة للإسلام والمهاجرين بعد ظهر اليوم الاثنين على الرغم من أن الأمر يعد من مهام المنظمين لا الشرطة.

وبرر الشرطي ذلك بحدوث عطل في مكبر الصوت العائد لحركة بيغيدا، وأكد أن سيقرأ الشروط بـ”سرور”.

وعندما انتهى من القراءة خاطب عدة آلاف من متظاهري بيغيدا بالقول :” نتمنى لكم يوماً ناجحاً !”، فردوا عليه المتظاهرين بالتصفيق والصياح:” واحد، اثنان، ثلاثة. شكراً للشرطة”.

وتواجد بين المتظاهرين عدد كبير من النازيين الجدد. وتحرك الجمع من منطقة قريبة من محطة القطارات الرئيسية إلى المنطقة التي تستضيف الاحتفالات. وكان يمكن قراءة دعوات للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بالإستقالة على اليافطات التي يحملونها.

وأكدت شرطة ساكسونيا في بيانها أن الشرطة “خلال العمليات (الأمنية) ضمانة للحياد”.

ودافعت الشرطة عن قرارها عدم منعها المضايقات التي تعرضت لها المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل رفقة الرئيس يواخيم غاوك صباح اليوم الاثنين فيما كانوا يزورون كنيسة للمشاركة في قداس.

وأوضحت أن لم يكن هؤلاء الأشخاص يشكلون ثمة خطورة على سير الفعالية أو أمنها، معتبرين ما تلفظوا به من كلام والتصفير نوعاً من التعبير عن الرأي.

وبينت أنه لهذا السبب تم الاتفاق مع إدارة المدينة على عدم التدخل.

(دير تلغراف عن موقع “شبيغل أونلاين”، فيديو قيل إنه للواقعة نشر على وسائل التواصل الاجتماعي)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph