إيطاليا تعتقل ٢١ شخصاً من عناصر شبكة تهريب لاجئين سوريين إلى غرب أوروبا

  • 6 سبتمبر، 2016
إيطاليا تعتقل ٢١ شخصاً من عناصر شبكة تهريب لاجئين سوريين إلى غرب أوروبا

قالت الشرطة الإيطالية يوم الثلاثاء إنها فككت شبكة إجرامية تهرب أشخاصا معظمهم لاجئون سوريون عبر البلقان إلى غرب أوروبا.

قال بيان للشرطة إن قوات شرطة دولية اعتقلت 21 شخصا في النمسا وألمانيا وإيطاليا للاشتباه في أنهم يهربون البشر. وجاءت الاعتقالات بعد تحقيق أجراه مدعون في مدينة كومو بشمال إيطاليا.

وكان معظم المعتقلين سوريين (١٦ شخصاً) بينما كان آخرون من الجزائر ومصر ولبنان وتونس وكانوا رسميا من سكان المنطقة المحيطة بكومو.

ووفقا للمدعين الذين عملوا مع وحدة التعاون القضائي الأوروبي فقد نظمت الشبكة الإجرامية نقل أكثر من 200 مهاجر من 2014 إلى 2016 وكانت تطلب منهم 500 يورو على الأقل للفرد.

وقالت وحدة التعاون القضائي الأوروبي (يوروغاست) إن التحقيق بدأ في سبتمبر أيلول العام الماضي بعد أن اعتقل إيطالي في هنغاريا “أثناء قيادة مركبة تحمل عددا من المهاجرين بشكل غير مشروع.”

وذكرت شرطة إيطاليا أن شبكة التهريب نقلت مهاجرين وصلوا هنغاريا ومن هناك جرى نقلهم صوب ألمانيا والنمسا وبشكل أقل إلى فرنسا وإيطاليا.

واستعملت عناصر هذه الشبكة حوالي ثلاثمائة سيارة خاصة، وشبكة من الوسطاء المكلفين بعبور المناطق الحدودية، وقد تم التعرف على هوية حوالي مائة منهم، وتمكنت الشرطة النمساوية والألمانية من إيقاف عشرة إيطاليين منهم.

(دير تلغراف عن وكالة رويترز، يورو نيوز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph