أصبحوا رابع أكبر مجموعة من الأجانب في العاصمة الألمانية .. وصول اللاجئين السوريين الكثيف لبرلين يساهم في زيادة عدد سكانها بحسب إحصائيات جديدة

  • 28 سبتمبر، 2016
أصبحوا رابع أكبر مجموعة من الأجانب في العاصمة الألمانية .. وصول اللاجئين السوريين الكثيف لبرلين يساهم في زيادة عدد سكانها بحسب إحصائيات جديدة

ذكر تقرير لـ”إذاعة برلين براندنبورغ” العامة أمس الثلاثاء أن إحصائيات جديدة تظهر أن المزيد من السوريين باتوا يعيشون في العاصمة برلين مع تدفق اللاجئين الفارين من الحرب ببلادهم، وأصبحوا يشكلون حالياً رابع أكبر مجموعة من الأجانب في المدينة.

وبلغ عدد سكان برلين في الثلاثين من شهر حزيران الماضي ٣،٦٥٣،٠٠٠، قرابة ثلثهم من أصول مهاجرة، بزيادة ٤٢٨٠٠ شخص مقارنة بمطلع العام.

وبحسب ما أفادت الهيئة الحكومية المكلفة بالإحصاء في برلين-براندنبورغ أمس الثلاثاء، يتقدم على السوريين في قائمة أكبر المجموعات الأجنبية المقيمة في برلين كل من الأتراك والبولنديون والإيطاليون على الترتيب.

وسُجل حتى ٣٠ حزيران الماضي في برلين ٢٦٥٠٠ سوري، علماً أن عددهم ازداد خلال العام الماضي ١١٥٠٠ شخص، وفي النصف الأول من العام الحالي مجدداً قرابة ٨٤٠٠ شخص.

وتصل نسبة الأجانب حالياً في برلين إلى ١٨٪ من السكان، بحسب الإحصائية، فيما تصل نسبة الألمان من أصول مهاجرة والأجانب غير الحاملين للجنسية الألمانية سوية إلى ٣١٪، وبذلك يكون واحد من كل ٣ برلينيين وبرلينيات أصول أجنبية.

( دير تلغراف عن ”إذاعة برلين براندنبورغ”- الصورة لصحيفة نيويورك تايمز تظهر مدعوين لعشاء أعده نساء لاجئات سوريات في برلين)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph