وزير العدل الألماني يحدد موعدا نهائياً لحذف محتويات الكراهية بالانترنت قبل بدء مقاضاة مواقع التواصل الاجتماعي

  • 27 سبتمبر، 2016
وزير العدل الألماني يحدد موعدا نهائياً لحذف محتويات الكراهية بالانترنت قبل بدء مقاضاة مواقع التواصل الاجتماعي

قال وزير العدل الألماني هيكو ماس يوم الاثنين إن الحكومة قد تتخذ إجراءات قانونية ضد فيسبوك وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي إذا لم تكثف جهودها في محاربة الخطاب الداعي للكراهية أو “أوهام الإرهاب” الإسلاموي.

وقال الوزير إن فيسبوك وتويتر وغوغل تحذف محتويات غير قانونية من الانترنت بشكل متكرر وسريع لكنه دعا إلى بذل المزيد من الجهد.

وقال ماس إن مواقع التواصل الاجتماعي تستجيب في الأغلب لطلبات منظمات تمولها الحكومة لكنها لا تأخذ شكاوى (المؤسسات) الخاصة على محمل الجد.

وأوضح الوزير قائلا “فيما يخص المحتوى غير القانوني الذي أبلغ عنه مستخدمون حذفت تويتر واحدا في المئة ويوتيوب 10 في المئة وفيسبوك 46 في المئة تقريبا.”

وقال الوزير إنه سيدرس الخطوات المقبلة بعد استكمال دراسة حكومية في مارس آذار ولم يستبعد اتخاذ إجراءات قانونية.

وقال ماس “الموقف تحسن لكنه ليس جيدا بالدرجة الكافية. ينبغي علينا مواصلة الضغط على الشركات.”

ويقول قادة سياسيون ألمان إن شبكة فيسبوك بمستخدميها البالغ عددهم ١.٦ مليار شهريا، بطيئة في الاستجابة للبلاغات عن خطاب الكراهية، والرسائل المناهضة للهجرة.

وقالت مفوضة الاتحاد الأوروبي فيرا جوروفا لنفس المؤتمر الصحفي مع ماس إنها تعول على الخطوات الطوعية لشركات التواصل الاجتماعي وتفضل عدم فرض مواعيد نهائية.

وقال ماتياس دوبفنر مدير مجموعة أكسيل شبرنغر الإعلامية، لمدراء الصحف بأنه يجب أن تعامل المؤسسات الإعلامية كشركات الاتصالات التي “لا تتحمل مسؤولة إن استعمل الناس هواتفهم للتحدث عن أمور غبية أو خطيرة”.

(دير تلغراف عن وكالة رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph