“جريمة شرف”.. محكمة ألمانية تقضي بسجن السوري الذي قتل شقيقته الحبلى وجنينها طعناً بالسجن ١٢ عاماً

  • 27 سبتمبر، 2016
“جريمة شرف”.. محكمة ألمانية تقضي بسجن السوري الذي قتل شقيقته الحبلى وجنينها طعناً بالسجن ١٢ عاماً

أصدرت محكمة ألمانية اليوم الإثنين حكماً بالسجن ١٢ عاماً بحق رجل سوري متهم بقتل أخته الحبلى، طعنا بالسكين، بسبب ما يزعم عن ارتكابها خيانة زوجية.

وأقر مصطفى أ. (22 عاماً)، الذي تم حجب اسمه الكامل، تماشياً مع قوانين الخصوصية الألمانية، خلال المحاكمة بقتل شقيقته رامية أ. (30 عاماً) خلال مشاجرة عائلية في شهر كانون الثاني الماضي، التي لقي جنينها حتفه أيضا في الحادث، وكان عمره حينها ٢٣ أسبوعاً.

وبحسب الحكم الصادر، عن المحكمة الإقليمية بمدينة هاناو في ولاية هيسن، طعن السوري أخته ١٥ مرة بسكين ذو نصل طويل.

وقال القاضي إن ما يسمى “جريمة شرف”، التي ترتكب بزعم الحفاظ على سمعة العائلة، لعبت دوراً في جريمة اللاجئ السوري القادم من بلاده التي تشهد حرباً.

ويعتقد أن السيدة المتزوجة كانت على علاقة مع رجل أخر، وأرسلت فيديوهات جنسية له.

وكانت النيابة العامة قد طالبت بسجنه مدى الحياة لـ”ذبحه” شقيقته بالسكين، فيما رأت جهة الدفاع أن تسعة أعوام ونصف مناسباً.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph