استطلاع رأي يظهر وصول حزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للاجئين لأعلى شعبية له على الإطلاق

  • 23 سبتمبر، 2016
استطلاع رأي يظهر وصول حزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للاجئين لأعلى شعبية له على الإطلاق

أظهر استطلاع رأي أجري بأرجاء ألمانيا، أن دعم حزب البديل من أجل ألمانيا المناهض للهجرة تزايد إلى 16%، مرتفعا بواقع نقطتين مئويتين مقارنة مع أعلى مستوى وصل إليه.

ويستفيد الحزب اليميني الشعبوي من سخط الناخبين إزاء وصول ما يزيد على مليون من راغبي اللجوء إلى البلاد منذ مطلع العام الماضي.

وأوضح استطلاع الرأي، الذي نشرت نتائجه اليوم الجمعة عبر هيئة “إيه آر دي” الإذاعية العامة، أن الحزب الديمقراطي المسيحي الذي تتزعمه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل يحظى بدعم 32% من الناخبين، في انخفاض قدره نقطة مئوية واحدة، كما انخفض دعم الحزب الديمقراطي الاشتراكي بواقع نقطة مئوية أيضا مسجلا 22%.

وفي السياق، قال بيتر ألتماير كبير موظفي مكتب ميركل، لـ”إيه آر دي”، إن نجاح حزب البديل من أجل ألمانيا يتعلق بحقيقة أن لديهم مشاكل صعبة ينبغي حلها في البلاد، مضيفاً أنهم متأكدون من أن دعم الحزب الذي تنتمي إليه المستشارة سيتحسن بمجرد أن يرى المواطنون ويشعرون بأننا سيطرنا على هذه المشكلات.

لكن يورغ مويتن القيادي في حزب البديل من أجل ألمانيا قال إنهم قالوها بوضوح أكثر من البقية أنه “لن نستطيع تحقيق ذلك”، وهو أحد أسباب نجاح حزبهم في الانتخابات الأخيرة.

وكان مويتن يشير إلى شعار المستشارة ميركل التي دأبت على تكراره “سننجز ذلك”، في إشارة إلى قدرة البلاد على تجاوز أزمة اللجوء. وكانت ميركل نفسها قد تراجعت مؤخراً عن هذا الشعار قائلة أنه تردد بكثرة، وأصبح فارغاً من مضمونه، مؤكدة أنها لم تقصد استفزاز المواطنين بمواصلة ترديده.

وأظهرت بيانات مكتب الهجرة واللجوء التي نُشرت يوم الجمعة الماضي، تراجعاً حاداً في أعداد اللاجئين الواصلين للبلاد، فكان العدد في شهر كانون الثاني الماضي  ٩٠ ألفاً، وهبط في شهر آب الماضي إلى ١٦ ألفاً.

شارك في استطلاع الرأي الذي أجرته مؤسسة “إنفراتيست ديماب”، 934 ناخبا في الفترة بين التاسع عشر والحادي والعشرين من سبتمبر/ أيلول الجاري، بهامش خطأ 3.4 نقطة مئوية بالزيادة أو النقصان.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، أسوشيتد برس)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph