الشرطة الألمانية تلقي القبض على مراهق سوري في مأوى للاجئين بكولونيا للاشتباه بتطرفه مؤخراً

  • 21 سبتمبر، 2016
الشرطة الألمانية تلقي القبض على مراهق سوري في مأوى للاجئين بكولونيا للاشتباه بتطرفه مؤخراً

ألقت وحدة خاصة تابعة للشرطة الألمانية عصر أمس الثلاثاء، القبض على مراهق سوري في دار للاجئين بمدينة كولونيا للاشتباه بأنه تطرف في الأونة الأخيرة.

وأشار متحدث باسم الشرطة إلى حدوث إصابات طفيفة لـ ٣ من اللاجئين، أصيبوا على وقع الزحام الذي سببه الانتشار المفاجئ لوحدة الشرطة الخاصة في المكان.

وقال متحدث باسم شرطة أمن الدولة والجرائم السياسية إن المراهق السوري “محمد ج” (16 عاماً) تطرف في الأيام الأخيرة بشكل قوي بحيث أصبح مصدراً “لتهديد خطير”، ففضلوا القبض عليه فوراً، مضيفاً أن التحقيقات ما زالت جارية.

ويقيم المتهم، وهو من مدينة دمشق، في مأوى اللاجئين يقع في صالة رياضية منذ فترة قصيرة.

وقال والد المتهم “جمال ج” للصحفيين إن ابنه غير مؤذ، وأن ابنه قد تعارك قبل ذلك مع تركي، والذي على الأغلب قد أفترى عليه.

وتم أخذ الأب بعد هذا التصريح بقليل من قبل الشرطة لاستجوابه. وكان الأب جمال قد جاء مع زوجته و ابنه وبنته منذ ٨ شهور إلى ألمانيا.

(دير تلغراف عن موقع صحيفة بيلد، وكالة الأنباء الألمانية – الصورة تعبيرية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph