آلاف الأكراد يتظاهرون في كولونيا الألمانية ضد سياسة الرئيس التركي أردوغان و تأييدا للزعيم الكردي أوجلان

  • 3 سبتمبر، 2016
آلاف الأكراد يتظاهرون في كولونيا الألمانية ضد سياسة الرئيس التركي أردوغان و تأييدا للزعيم الكردي أوجلان

بدأت في مدينة كولونيا غرب ألمانيا، السبت، مظاهرة كردية بمشاركة آلاف المحتجين الأكراد على سياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد الانقلاب، والهجوم على المناطق التي تسيطر عليها الوحدات الكردية في سوريا، بحسب المنظمين.

ولم تسجل أية مشاكل تذكر في التظاهر، التي يتوقع أن يصل تعداد المشاركين فيها إلى ٣٠ ألفاً، مع انطلاقتها، ولم تسجل أية أحداث بحسب متحدث باسم الشرطة، التي يتواجد أكثر من ١٠٠٠ من عناصرها في المكان على ضمان سيرها بسلام.

وحمل العديد من المتظاهرين صورا لعبدالله أوجلان، زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون، كما وضعوا صورة كبيرة لأوجلان على خشبة المسرح المعد لإلقاء الكلمات في موقع المظاهرة.

وكان المكان عينه قد شهد مظاهرة شارك فيها ٤٠ ألفاً من أنصار الرئيس التركي رفضا للانقلاب نهاية شهر تموز الماضي، وتسببت التظاهرة بحدوث خلاف جديد بين الحكومتين التركية والألمانية بعد منع بث كلمة لأردوغان.

يذكر أن حزب العمال الكردستاني محظور في ألمانيا منذ عام1993.

وفي تصريحات صحفية، قال يورغن ماتيس، رئيس شرطة كولونيا، إن شعارات حزب العمال غير مسموح بإظهارها لكن من المسموح رفع صور أوجلان، وقد وضعنا في هذا الإطار خطا واضحا تماما، ولن نحيد عن هذا الخط.

وأشار “ماتيس” إلى أن المظاهرة يجري مراقبتها بدقة، وأن كل الأمور تسير حتى الآن بسلام.

من جانبه، جدد بيرند ريكسينغر، زعيم حزب اليسار، وأحد الخطباء في المسيرة، مطالبته الخاصة برفع الحظر عن حزب العمال الكردستاني وقال: “نحن نؤيد بشكل مطلق رفع الحظر عن حزب العمال”.

وأعرب ريكسينغر عن اعتقاده بخطأ العزلة التامة لأوغلان، واختتم تصريحاته قائلاً: “وفي هذا الصدد، نحن نطالب بشكل واضح تماماً بأنه لا ينبغي أن يقبع أوغلان لفترة أطول بل يجب الاستعانة به في المفاوضات”.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، موقع دي فيلت)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph