شرطي يقتل سائقاً أصم وأبكم حاول التواصل بلغة الإشارة على خلفية سرعة زائدة في كارولاينا الشمالية

  • 23 أغسطس، 2016

أقدم شرطي على قتل شخص أصم وأبكم في ولاية كارولاينا الشمالية بجنوب شرق الولايات المتحدة، على خلفية سرعة زائدة في القيادة، حسبما أعلنت السلطات المحلية الاثنين.

وحاول الشرطي جيرمين سوندرز توقيف دانيال هاريس لتجاوزه السرعة، غير أن الشاب البالغ من العمر 29 عاما والذي لا يتواصل إلا بلغة الإشارة واصل القيادة إلى منزله.

وقال أحد الجيران مارك بارينغر لمحطة “دبليو اس او سي” المحلية، إن هاريس “لم يسمع صفارة الانذار حتى، لم يسمع شيئا”.

وأفاد شهود عيان بأن “هاريس” لم يكن مسلحاً، وتم إطلاق النار عليه مباشرة تقريباً بعد مغادرته سيارته، وكان يبدو أنه يحاول التواصل بلغة الإشارة.

وأوضح الرقيب مايكل بيكر المتحدث باسم الشرطة في بيان أن “السائق خرج من سيارته بعد مطاردة قصيرة” له، وحصل نوع من التفاعل بينه وبين الشرطي الذي أطلق النار.

وأضاف أن “السائق توفي متأثرا بجروحه في مكان” الحادث ليل الخميس في حي سيفن اوكس في مدينة شارلوت.

وأطلقت عائلة الشاب حملة لتغطية تكاليف الجنازة وانشاء مؤسسة باسمه تعنى بتوعية عناصر الشرطة وتدريبهم في حال تواجهوا مع أشخاص صم وبكم.

كذلك دعت العائلة إلى ادخال تعديل إلى آلية تسجيل المركبات، بحيث يتم تسجيل أي سائق أصم وأبكم ما يسهل على عناصر الشرطة التعرف إليه عند ادخالهم رقم سيارته في حواسيبهم.

وجمعت حملة التبرعات عشرة آلاف دولار مساء الاثنين.

(دير تلغراف عن وكالة فرانس برس، موقع صحيفة اندبندنت)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph