بوغبا يصبح أغلى لاعب في العالم بعد انتقاله لمانشستر يونايتد مقابل ١٠٥ مليون يورو

  • 9 أغسطس، 2016

عاد لاعب الوسط الفرنسي بول بوغبا إلى مانشستر يونايتد قادما من يوفنتوس بطل إيطاليا بعقد لخمس سنوات مع بند يسمح بالتمديد لعام إضافي وفقا لما أعلنه الفريق المنتمي للدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم في بيان يوم الاثنين.

وأعلن يوفنتوس أن قيمة الصفقة تبلغ 105 ملايين يورو (116 مليون دولار) وكشف عن وجود بند بإضافة خمسة ملايين يورو وفقا لشروط تتعلق بالنتائج خلال فترة التعاقد ليصبح بوغبا أغلى لاعب في العالم.

واجتاز ثمن الصفقة المقابل الذي دفعه ريال مدريد والبالغ 100 مليون يورو لضم الويلزي غاريث بيل من توتنهام هوتسبير في 2013.

وقال بوغبا في بيان بموقع يونايتد على الإنترنت “أنا سعيد بالعودة إلى يونايتد. هذا الفريق يحمل مكانا خاصا في قلبي وأنا أتطلع بجدية للعمل تحت قيادة جوزيه مورينيو.”

وأضاف “لقد استمتعت بوقتي في يوفنتوس وأحمل ذكريات رائعة في هذا النادي العظيم مع اللاعبين الذين أعتبرهم أصدقائي لكني أشعر أنه قد حان الوقت للعودة إلى أولد ترافورد.”

وتابع “لقد كنت أستمتع دائما باللعب أمام المشجعين ولا أستطيع الانتظار حتى أقدم المساعدة للفريق. هذا هو الفريق المناسب لي لتحقيق الأمور التي أتمناها في اللعبة.”

وأصبح بوغبا أحدث صفقة لمورينيو بعد ضم المدافع إيريك بيلي والمهاجم زلاتان إبراهيموفيتش وهنريخ مخيتاريان إذ يحاول المدرب البرتغالي تعزيز الفريق بعد توليه المسؤولية خلفا للويس فان غال.

وقال مورينيو “بول واحد من أفضل لاعبي العالم وسيكون عنصرا مهما في فريق يونايتد الذي أريد تكوينه للمستقبل. إنه سريع وقوي ويسجل الأهداف ويقرأ المباراة بشكل أفضل من العديد من اللاعبين الأكبر سنا.”

وأضاف “يبلغ من العمر 23 عاما ولديه الفرصة لحجز مكانه في هذا المركز على مدار سنوات. إنه شاب وسيواصل التطور وأمامه الفرصة ليكون محورا في هذا النادي في العقد المقبل وما بعده.”

وسيساعد بوغبا – صاحب التمريرات الدقيقة والتدخلات القوية – يونايتد على تطوير مستواه بعد الظهور بشكل متوسط تحت قيادة فان غال وبعدما كان اللاعب الفرنسي مرشحا للانتقال لريال مدريد.

وقال زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد قبل ضم يونايتد للاعب الذي أحرز 34 هدفا في 178 مباراة مع يوفنتوس “الجميع مهتمون بضم بوغبا. إنه لاعب كرة رائع وبالنسبة لمدريد فنحن نريد الأفضل دائما.”

وانتقل بوغبا إلى يوفنتوس في 2012 بعدما تدرج في صفوف الشباب في لوهافر وقبل الانتقال إلى أكاديمية يونايتد في 2009.

وأحرز بوغبا لقب الدوري الإيطالي أربع مرات وكأس إيطاليا مرتين لكنه تعرض لانتقادات بعدما أخفق في ترك بصمة مؤثرة في نهائي دوري أبطال أوروبا 2015 أمام برشلونة وكذلك في نهائي بطولة أوروبا 2016 عندما خسرت فرنسا على أرضها أمام البرتغال.

وكان بوغبا وقع على عقد لثلاث سنوات مع يونايتد مع بند يسمح بتمديد العقد لعام آخر وكان أليكس فيرغسون مدرب يونايتد السابق يرغب في تفعيل هذا البند مع اللاعب البالغ عمره 18 عاما لكن بوغبا كان يشعر بالإحباط بسبب مشاركاته القليلة وقرر الرحيل.

وشارك بوغبا في سبع مباريات فقط مع الفريق الأول ليونايتد وكلها كبديل وسبق أن قال “فيرغسون تحدث إلي وجعلني أفكر في الأمر. كان يريد استمراري لكني اتخذت قراري بالرحيل.”

ولا ينافس يونايتد بقوة على لقب الدوري الإنكليزي منذ الفوز باللقب مع فيرغسون في 2013 وقبل أن ينهي مسيرة حافلة على مدار 26 عاما كمدرب في أولد ترافورد.

(رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph