بافاريا تصبح أول ولاية تطبق قانون الاندماج الجديد وتحدد مكان سكن اللاجئين مدة ٣ أعوام

  • 31 أغسطس، 2016
بافاريا تصبح أول ولاية تطبق قانون الاندماج الجديد وتحدد مكان سكن اللاجئين مدة ٣ أعوام

أصبح بافاريا الولاية الألمانية الأولى التي تطبق قانون الاندماج الجديد الذي دخل حيز التنفيذ منذ مطلع شهر آب الحالي، الذي يمنح الحكومات المحلية حق تحديد مكان سكن اللاجئين مدة ٣ أعوام.

وسينفذ قرار الولاية اعتباراً من الأول من شهر أيلول سبتمبر (غدا الخميس)، على كل اللاجئين الذين يعيشون في هذه الولاية الجنوبية ما عدا الحاصلين على تدريب مهني أو عمل لمدة ١٥ ساعة أسبوعياً على الأقل، أي عليهم تقديم ما يثبت أن دخلهم الشهري يصل وسطيا إلى ٧١٢ يورو.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن أيميلا مولر، وزيرة الشؤون الاجتماعية في الولاية قولها:” إن تحديد مكان الإقامة يسمح لنا بضمان أن يعيش المهاجرون في بافاريا معنا، وليس إلى جانبنا”.

وأضافت الوزيرة في الولاية التي يحكمها حلفاء حزب ميركل المسيحي الديمقراطي الذين لطالما اختلفوا معها حول سياسة اللجوء:” بهذه الطريقة. نستطيع تجنب تكون مجتمعات موازية، وكذلك تعزيز الاندماج على نطاق بافاريا”.

وستقوم حكومات المناطق بإرسال اللاجئين إلى نفس المكان الذي باتوا فيه خلال فترة البت في طلب لجوئهم، بحسب وزارة الشؤون الاجتماعية في الولاية.

ويهدف توزيع اللاجئين على هذا النحو على كل مناطق الولاية منع توجه الحاصلين على حق اللجوء من التوجه للمدن الكبيرة التي تعاني مسبقاً من مشاكل في السكن.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph