مطار فرانكفورت يستأنف العمل في بعد إجلاء جزئي في أعقاب سوء تفاهم بين امرأة وموظفي الأمن

  • 31 أغسطس، 2016
مطار فرانكفورت يستأنف العمل في بعد إجلاء جزئي في أعقاب سوء تفاهم بين امرأة وموظفي الأمن

قالت شركة فرابورت المشغلة لمطار فرانكفورت يوم الأربعاء إن المطار سيستأنف عملياته في الساعة 1030 بتوقيت غرينتش (1230 بالتوقيت المحلي) في أعقاب اختراق أمني في إحدى صالات المطار مما أدى إلى إخلائها.

وتم إخلاء أجزاء من صالة السفر رقم 1 في المطار بعد أن دخل راكب إلى منطقة السفر في رابع أكبر مطارات أوروبا دون استكمال إجراءات التفتيش الأمني.

وعقب الإخلاء الجزئي المؤقت، تمكنت السلطات الأمنية من تحديد هوية المرأة المشتبه بها والقبض عليها.

موقع صحيفة “بيلد” قدم قال إنه وفقاً للمعلومات التي حصل عليها، كانت السيدة وطفليها قادمين من أسطنبول و أرادوا تبديل الطائرة لأخرى لاستكمال رحلتهم، وعند الفحص الأمني عمل نظام الانذار مشيراً إلى وجود عبوة ناسفة في حقيبة ظهر، ما يعني أن الحقيبة تحتوي على مادة يمكن استخدامها في العبوات الناسفة، فتم الطلب من الزوار جميعاً مغادرة البناء فوراً.

وقالت الشرطة الاتحادية أنه تم إنهاء عملية التفتيش في الصالة “إيه” بالمطار، مضيفة أنه لم يتم العثور على أشياء مشبوهة.

وذكرت “بيلد” أن المشتبه بها قالت في الاستجواب إنها ظنت التفتيش قد انتهى، فتابعت طريقها مسرعة، فأطلق الموظفون انذاراً.

وذكر شهود عيان أنه تم اقتياد الركاب إلى خارج الصالة، ودخلت الشرطة المنطقة المؤمنة، وكانت الأجواء يسودها الهدوء ولا يوجد أي مظاهر للفزع.

وقالت المنظمة الدولية لأمن الملاحة الجوية في أوروبا (يوروكونترول) إنه ليس من المنتظر وصول أي طائرات إلى مطار فرانكفورت حتى الساعة 1200 بتوقيت غرينتش وحذرت من “تأخيرات كبيرة”.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية، رويترز، بيلد أونلاين)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph