نشطاء من اليمين المتطرف ينظمون مظاهرة مناهضة للإسلام فوق بوابة براندنبورغ ببرلين

  • 27 أغسطس، 2016
نشطاء من اليمين المتطرف ينظمون مظاهرة مناهضة للإسلام فوق بوابة براندنبورغ ببرلين

نظم نشطاء معادون للإسلام، من حركة يمينية متطرفة، مظاهرة لقرابة ساعة فوق بوابة براندنبورغ فى برلين اليوم السبت، رفعوا فيها لافتة تدعو إلى “حدود آمنة” فى ألمانيا، محتجين على ما قالوا إنه أسلمة للبلاد عبر الهجرة، فيما كان عدد من السياح يزورون النصب الشهير.

وقال متحدث باسم شرطة برلين أن ١٥ محتجاً قضوا قرابة ٥٠ دقيقة فوق البوابة، الواقعة على مسافة قريبة من البرلمان الألماني. وعلق المحتجون لافتة كتبوا عليها “حدود آمنة .. مستقبل آمن”، وأعلاماً تحمل شعار “حركة الهوية”.

وأعلنت الشرطة اعتقال المحتجين لفترة وجيزة على خلفية التظاهر، ومن المرجح أن يواجهوا اتهامات بالتعدي على الممتلكات والتحرش وخرق قوانين التظاهر.

كانت وكالة المخابرات الداخلية فى ألمانيا قد ذكرت في وقت سابق هذا الشهر إنها تضع هذه الجماعة اليمينية المتطرفة تحت المراقبة لسعيها إلى تخريب الديمقراطية. وكان مؤيدو الحركة وزعوا منشورات تزعم مساعي الحكومة لاستبدال عدد من سكان ألمانيا بمهاجرين مسلمين، داعية الناس إلى التحرك حيال “الأسلمة”.

(دير تلغراف عن وكالتي أسوشيتد برس، رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph