اتهام مدير مأوى سابق في ألمانيا باغتصاب لاجئة سورية ٤ مرات .. بعد أن قدمت شكوى ضده بعد الإجهاض

  • 25 أغسطس، 2016
اتهام مدير مأوى سابق في ألمانيا باغتصاب لاجئة سورية ٤ مرات .. بعد أن قدمت شكوى ضده بعد الإجهاض

تحتجز السلطات الألمانية رجلاً  يقيم في بلدة ميشيده بولاية شمال الراين فستفاليا، غرب ألمانيا، بانتظار محاكمته بتهمة اغتصاب طالبة لجوء سورية بالغة من العمر ٢٢ عاماً لمرات أربع، بحسب النيابة العامة.

وكان المتهم الهولندي الجنسية البالغ من العمر ٥٠ عاماً، يعمل سابقاً كمدير لمأوى مؤقت للاجئين عندما تعرف على الفتاة، التي جاءت إلى ألمانيا رفقة أقاربها من سوريا.

وأكد رئيس النيابة العامة فيرنر فولف في قضاء أرنسبرغ لموقع “دير فستن” الواقعة اليوم الخميس، مشيراً إلى أن الإجراءات القانونية حيال المتهم ستتم في الأشهر القادمة، لافتاً إلى أن رواية الجانبين لمجريات القضية متناقضة، ما يصعب من البت فيها.

وبحسب الموقع، كان المتهم مديراً لمأوى في قرية فنترتروب هيغن حتى مطلع العام الحالي، وكان قد عرض على الفتاة السورية أن يساعدها في تقديم طلب الحصول على شقة خاصة بها بعد خروجها من المأوى، على أن تسكن لديه في منزله ببلدة ميشيده إلى أن يتم ذلك.

وبحسب الموقع أيضاً، سكنت الفتاة منذ شهر كانون الثاني حتى آذار الماضي لديه في المنزل الذي شهد حالات الاغتصاب الأربع.

الرجل الهولندي بدوره ينفي التهم الموجهة إليه ويقول إن العلاقة الجنسية بينهما كانت بالتراضي، وإن الفتاة اجهضت بعد حملها لمعاناتها من شكاوى صحية. وأظهرت الفحوصات التي اجريت على الجنين أن المتهم هو والده، بحسب النيابة العامة.

وقدمت الفتاة  في شهر أبريل نيسان الماضي بعد عملية الاجهاض بلاغاً لدى السلطات ضد الرجل بتهمة الاغتصاب، ويقبع المتهم منذ الشهر الماضي في السجن الاحتياطي. وتحاول السلطات الألمانية الحصول على معلومات عن المتهم من نظيرتها في هولندا.

وكان الرجل قد أنهى عمله كمدير للمأوى المؤقت بشكل اعتيادي بعد انتهاء عقده في شهر شباط الماضي، لكنه واصل العمل في نفس المأوى.

(دير تلغراف عن موقع “دير فستن” الألماني- الصورة رمزية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph