قيل إنهم أرادوا الاستحواذ على أمواله .. بدء محاكمة سيدة سورية وابنتها وصديقها في قضية قتل مترجم أفغاني في ألمانيا

  • 17 أغسطس، 2016

بدأ ٣ سوريون اليوم الثلاثاء بالمثول أمام المحكمة الابتدائية في مدينة لايبزغ الألمانية، بتهمة التخطيط وقتل مترجم أفغاني يدعى “فرهاد س” في شهر نوفمبر تشرين الثاني الماضي، رغم عدم العثور على جثته مذذاك.

ويعتقد بأن كل من انتصار أ (٣٨ عاماً) وابنتها سانتا ماريا (١٧ عاماً) وصديق ابنتها محمد أ (٢١ عاماً) قد قتلوا المترجم الذي كان يعيش حينها في مدينة كيمنتز للاستحواذ على ممتلكاته من أموال وسيارة.

ويعتقد المحققون أن المتهمين الثلاثة استدرجوا الضحية إلى شقتهم في مدينة لايبزغ ثم قتلوه بسكين.

ونظراً لعدم العثور على جثة الضحية، يستند المدعون على القرائن. فبعد أن تم التبليغ عن فقدان المترجم بأسابيع، قادت صورة التقطتها الكاميرا المخصصة لمراقبة السيارات المسرعة صورة لسيارة الضحية وهي من طراز “بي أم دبليو كابريو” يقودها محمد إلى المتهمين الثلاثة.

وأشارت صحيفة “بيلد” الألمانية على موقعها إلى أن المحاكمة توقفت مع بدئها تقريباً بعد أن احتج محامي الدفاع عن “محمد أ” عن حدوث خطأ في الإجراءات، إذ أوصل مترجم وثيقة كان يجب أن تعطى لمحامي الدفاع فقط إلى النيابة العامة.

ومن المنتظر أن تستأنف المحاكمة في السابع من شهر أيلول القادم.

(دير تلغراف عن بيلد أونلاين)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph