غرامة الإنذارات الإرهابية الكاذبة المتعمدة في ألمانيا قد تصل إلى آلاف اليوروهات

  • 7 أغسطس، 2016
غرامة الإنذارات الإرهابية الكاذبة المتعمدة في ألمانيا قد تصل إلى آلاف اليوروهات

حذرت الشرطة الألمانية بعد الهجمات الأخيرة التي شهدتها ألمانيا بشدة من الإنذارات الكاذبة أو الاتصالات الهاتفية التي تستهدف إثارة الفزع من أعمال إرهابية وهمية ويتم القيام بها بدافع الدعابة.

وبحسب دراسة حديثة، يتعين على من يقومون بهذه الادعاءات الكاذبة توقع عواقب جنائية وكذلك عقوبات مالية كبيرة.

وأوضحت الدراسة أنه يمكن في مدينة ميونيخ على سبيل المثال تغريم المتسبب في هذه الادعاءات 54 يورو عن كل ساعة عمل قام بها كل موظف خلال عمله بالشرطة. وإذا تمت الاستعانة بطائرة مروحية، سيتم تغريمه 1700 يورو عن كل ساعة عمل لها.

وكان وصل عدد كبير من البلاغات غير الدقيقة عند وقوع حادث إطلاق النار في مجمع تجاري الشهر الماضي في ميونيخ، ما أدى إلى تحدث الشرطة عن وجود عدة منفذين للهجوم في البداية، قبل أن يتبين أن المنفذ هو الألماني الإيراني الأصل ديفيد علي سنبولي، الذي انتحر في وقت لاحق.

وفي ولاية هيسن الألمانية يمكن حساب التكاليف وفقاً لكل وقت تم إهداره بالنسبة للشرطة، بحد أدنى 200 يورو.

وفي ولاية سكسونيا السفلى، يلزم من يدلي بمعلومات مغلوطة عن أوضاع أمنية خطيرة بتحمل تكاليف عمل الشرطة، بمعدل ٢٧ يورو عن كل نصف ساعة عمل لكل شرطي مكلف بمتابعة البلاغ، على أن يكون الحد الأعلى للفاتورة التي يتوجب على المبلغ دفعها ١٠ آلاف يورو.

وهناك نظام غرامات مفصل لباقي الولايات الألمانية أيضاً بالنسبة لهذه الحالات.

ولكن متحدثاً باسم الشرطة في ولاية بادن فورتمبرغ قال إن “من يخطئ ويتصل بالشرطة خوفاً من حدوث جريمة، لا يتعين عليه أن يكون خائفاً من التعرض لهذه الغرامات”.

(دير تلغراف، وكالة الأنباء الألمانية)

sulaiman
ADMINISTRATOR
الملف

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph