محكمة ألمانية تسجن اثنين من قادة المخابرات اليوغوسلافية مدى الحياة عن جريمة حدثت منذ ٣٠ عاماً في بافاريا

  • 3 أغسطس، 2016

قضت محكمة ألمانية يوم الأربعاء بسجن اثنين من قادة المخابرات في يوغوسلافيا السابقة مدى الحياة بعد إدانتهما بتدبير قتل معارض يوغوسلافي في ولاية بافاريا بجنوب ألمانيا قبل أكثر من 30 عاما.

وأدانت المحكمة ومقرها ميونيخ الكرواتيين يوسيب بيركوفيتش (71عاما) وزدرافكو موشتاس (74 عاما) -وكانا أكبر مسؤولين في جهاز المخابرات في يوغوسلافيا خلال الحقبة الشيوعية- بالتواطؤ في قتل ستيبن ديوركوفيتش وهو كرواتي أيضا.

وعثر على ديوركوفيتش مقتولا بالرصاص في مرأب سيارات في مدينة فولفراتسهاوزن عام 1983.

ووقعت الجريمة قبل انهيار يوغوسلافيا جراء الحرب التي اندلعت في البلاد خلال التسعينيات والتي أسفرت عن ظهور سبع دول مستقلة في منطقة البلقان.

وسلمت كرواتيا بيركوفيتش وموشتاس عام 2014 تحت ضغط من ألمانيا.

ويعتزم محامو الدفاع الطعن على الحكم أمام المحكمة العليا الاتحادية في ألمانيا. وإذا أيدت المحكمة العليا الحكم الصادر يوم الأربعاء يحق للرجلين طلب قضاء العقوبة في كرواتيا.

(رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph