الجيش الألماني يرغب في مساعدة الشرطة في الداخل .. وحزب الخضر يعتبر ذلك عدم ثقة بالشرطة

  • 3 أغسطس، 2016
الجيش الألماني يرغب في مساعدة الشرطة في الداخل .. وحزب الخضر يعتبر ذلك عدم ثقة بالشرطة

دعا الجيش الألماني لتدريب مشترك بين قواته وبين الشرطة من أجل مكافحة مشتركة للإرهاب في الداخل، في حين عارض زعيم حزب الخضر الاستعانة بالجيش في داخل البلاد.

وقال الليفتنانت جنرال بالجيش الألماني مارتن شلايس، المسؤول عن قاعدة قوات الجيش المختصة بالعمل في الداخل، في تصريحات لصحيفة “زود دويتشه تسايتونغ” الألمانية في عددها الصادر اليوم الأربعاء: “إن هناك حاجة لتعاون معد جيدا للسلطات الأمنية من أجل التصدي للحالة القصوى في ظل وضع إرهابي خطير”.

وأضاف قائلا: “لتحقيق ذلك لابد أن تكون هناك تدريبات مشتركة بين سلطات الولايات والشرطة الاتحادية والجيش الألماني”، وأوضح شلايس أنه تجري حاليا “التنسيقات المباشرة وتطوير سيناريوهات التدريب”.

يذكر أن الحكومة الاتحادية اتفقت على القيام بهذه التدريبات المشتركة بالفعل قبل بعض الوقت، وقال شلايس إن جنود الجيش الألماني جمعوا “خبرات شاملة خلال المهام المختلفة في الخارج مثل تنظيم نقاط التفتيش والتعامل مع تهديدات التفجيرات أو الحماية”.

وأضاف قائلا: “إنهم جمعوا خبرات وقدرات يمكن استخدامها في مواجهة أي تهديد إرهابي”.

وعلى صعيد ذا صلة، اعتبر زعيم حزب الخضر الألماني جيم أوزديمير، النقاش القائم حول إمكانية الاستعانة بالجيش الألماني في الداخل لمكافحة الإرهاب أمراً غير ضروري.

وقال في تصريحات لصحيفة “فرانكفورتر نويه بريسه” الألمانية في عددها الصادر اليوم الأربعاء: “قامت شرطتنا بعمل عظيم في ولاية بافاريا. إن المطلب بالاستعانة بالجيش الألماني في الداخل لا يعد سوى دليل على عدم الثقة تجاه الشرطة. إنه حب استعراض”.

وتابع أوزديمير قائلاً: “عندما اتحدث مع الشرطة وأنصت إلى المواضع التي تكمن بها مشكلات لديها، لا يقول لي أي فرد شرطة أنه بحاجة للجيش الألماني في الداخل. ولكن الكثير قالوا لي، إننا لدينا مشكلة في التجهيزات ولدينا مشكلة في التواصل ولدينا مشكلة في التنسيق ولدينا أيضاً مشكلة في توظيف الأفراد. ولابد من التعامل مع ذلك على محمل الجد”.

(دير تلغراف عن وكالة الأنباء الألمانية)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph