البرتغاليون يؤدون الصلوات في كنائس لشبونة لفوز منتخب بلادهم بلقب يورو ٢٠١٦

  • 10 يوليو، 2016

أدى المصلون في كنائس العاصمة البرتغالية لشبونة صلواتهم من أجل فوز البرتغال بنهائي بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 أمام فرنسا، في وقت لاحق اليوم الأحد.

ولم تفز البرتغال على فرنسا منذ عام 1975، وتبدو فرصها أقل في الفوز اليوم أيضاً، رغم وجود كريستيانو رونالدو في الهجوم.

وقال بيدرو باروسو أحد المصلين: “لا نحتاج لمعجزة.. دعنا نثق فقط في فريقنا الوطني.. نحن ممثلون بشكل جيد جداً في البطولة ولدينا أفضل لاعب في العالم.. بالنسبة لي هو الأفضل .. كريستيانو رونالدو”.

وأضاف “أثق تماماً وبشدة في أننا سنكون الأبطال وسنحضر الكأس إلى البرتغال”.

وقال ميغيل سانتوس، وهو مواطن آخر تذكر خسارة البرتغال على أرضها من اليونان في نهائي البطولة قبل 12 عاماً: “كان يجب أن يكون الفوز من نصيبنا حينها.. بعد 12 عاماً مضت هذا العام سيكون لنا”.

ومن المتوقع حضور آلاف المشجعين إلى ميدان براكا دو كومرسيو في لشبونة لمشاهدة اللقاء.

(رويترز)

أقرأ أيضاً

آخر الأخبار

فيديو

Der Telegraph